جميل النمري

ما بعد غزّة في مجلس النواب !

تم نشره في السبت 7 شباط / فبراير 2009. 03:00 صباحاً

الطوشة النيابية في الدقائق الأخيرة خطفت الأضواء وشوهت سمعة واحدة من افضل الجلسات على الاطلاق كما قال لي النائب د. ممدوح العبّادي. وهو رأي عدت وسمعته من أكثر من نائب كان متأسفا للغاية بسبب تصرف طارئ ما كان ينبغي ان يحدث ثم ملاسنات غطت على الحوار الحقيقي والجاد الذي شهدته واحدة من الجلسات الرقابية القليلة في عمر المجلس؛ حيث شعر النواب أنهم يمارسون بصورة حرّة ومسؤولة وطليعية دورهم في المساءلة والتدقيق.

ترتب على طوشة الأمس مع بعض السوابق المحرجة مثل حرق العلم الاسرائيلي في قلب المجلس الترويج لمقولة حلّ مجلس النواب. ونريد مرّة والى الأبد أن ننتهي من هذه الحكاية كأن حلّ المجلس عقوبة عابرة تقرر كل يوم بحق تلاميذ مشاغبين. لا يحلّ مجلس النواب الا من أجل الدعوة لانتخابات مبكرة، ولا مبرر لانتخابات مبكرة الا لانتاج مجلس من طراز مختلف ولا ينتج مجلس من طراز مختلف الا بتغيير النظام الانتخابي. وعلى ما نعلم فهذا الملف لم يفتح بعد.

لا أتبنى اللغة التي وردت في خطاب الروابدة لكنها ما يستحقه بيان لجنة مقاومة التطبيع الذي بالغ في المزاودة باسم الشعب والجيش حتى يقول إنهما جاهزان وينتظران الاشارة  لتلقين العدو ومن خلفه أقسى الدروس. وبالغ في العويل على التخاذل والتفريط الرسمي الذي لا يطلق هذه الاشارة مع أن الشعب جاهز والجيش جاهز!. هذا كلام مجّاني.. حزب الله اللبناني لم يصدر هكذا اشارة وكان السيد حسن نصرالله قد صرح بعد حرب تموز 2006 أنه لو عرف ردّة الفعل والدمار الذي كانت ستلحقه اسرائيل بلبنان لما اقدم على تلك

العملية. سورية لم تكن مستعدّة لاطلاق تلك الاشارة، وأنا على يقين أن حزب جبهة العمل الاسلامي لن يصدرها لو كان في الحكم فهو يعرف حينها ماذا بين يديه وما هي العواقب. وحماس نفسها منذ أن أصبحت في الحكم في غزّة لا تريد سوى الهدنة وفكّ الحصار.

لا نأخذ على محمل الجدّ بيان لجنة مقاومة التطبيع.  ولغة البيانات عموما تحلق بعيدا عن لغة الحوار الجاد في مواجهة مأزق يشمل في الحقيقة الجميع، فلا السلاح حرر الأرض ولا الدبلوماسية أنهت الاحتلال. وكلاهما لم يمنع  اقامة الجدار وتوسع الاستيطان. وها هي اسرائيل تذهب يمينا وتزداد تعنتا فيما نحن نزداد حيرة وعجزا.

الجميع في مأزق ولا يجوز أن نطعم أنفسنا جوزا فارغا وقد وجدت في المفارقة التي طرحها زميلنا الكاتب في الرأي سامي زبيدي تكثيفا بارعا لواقع الحال، فهو يقول إن مبدأ المقاومة المتعارف عليه هو رفع كلفة الاحتلال، لكن ما يحدث في الحالة الفلسطينية أن الاحتلال هو الذي يرفع كلفة المقاومة. من الاعتراف النزيه بالحقائق نبدأ البحث عن الجواب.

jamil.nimri.@alghad.jo

التعليق
› ان الاّراء المذكورة هنا تعبر عن وجهة نظر أصحابها ولاتعبر بالضرورة عن اراء جريدة الغد.
  • »اقتراح وتعليق (نعمه حياصات)

    السبت 7 شباط / فبراير 2009.
    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    اقترح ان يتحرى الناخب في نائب المستقبل أن تتوفر فيه اللياقه البدنيه فليست المواقف الوطنيه الحقيقيه هي ماارتقى اليه هذا المجلس ولا غيره نتمنى من الاخوه النواب ان يعوا حقيقة مايدور من حولهم من كوارث في امتهم العربيه

    وتعقيب لما تفضل بهاالأخ جميل من اغفال تام لدور المقاومه في اي بلد محتل فستأتي ثمارالمقاومه آجلا أو آجلا لكن ليس في ظل مؤسسات هامه لها تصرفات غير مسؤؤله كالمجلس الذي تفضلت بالكتابه عنه- غزه وفلسطين عضو من جسدنا المجروح سيلتئم العضو ويشفى الجرح باذن الله وسينصر الله من ينصره
    والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته
  • »ما بعد التقدمية!!!! (جعفر منصور)

    السبت 7 شباط / فبراير 2009.
    لم اكن اتوقع من الكاتب المحترم افضل مما كتب .. و لا ان ابعد مما وصل ، طبيعي ان يقف النمري مع الروابدة و ان يهاجم لجنة مقاومة التطبيع ..و لكن ليس من الطبيعي ان يقول اللجنة ما لم تقل، التباكي على الجيش و الوطن و كأن الرافضين للتطبيع هم اولاد السريلانكيات و لا علاقة لهم بالوطن و الجيش ...
    هذا الاسلوب في التجييش العاطفي ينتمي الى ما يسميه التقدميون الرجعية و لكن التقدميون تراجعوا كثيرا
  • »رد على ابو الذهب (خالد)

    السبت 7 شباط / فبراير 2009.
    اقرأت البيان يا اخي ؟؟ ام انك هبيت مع الناس باسلوب الفزعة؟!
    هل تعلم عزيزي ان هذا البيان من 92 وهو يتكرر نفسه بنفس نقاطه لحد اسبوع كان مسكوت عنه وفي الجلسة الاخيرة اكتشفوا انه مسئ؟!!!
    سؤالي ماذا استجد حتى اكتشفنا انه مسئ ؟
  • »يحق لنا ان نغضب (ابو رائد الصيراوي)

    السبت 7 شباط / فبراير 2009.
    ان لهجة السيد جميل تخالف المنطق الذي نراة على ارض الواقع . نعم على الجيش والشعب ان يكونا جاهزين للتصدي للعنجهية الاسرائيلية والا لماذا لدينا جيش اذا ؟
    ان يخاف السيد جميل النمري من عواقب ما يمكن ان يحدث من جراء مواجهة عنجهية وصلف الصهاينة فهذا شانه اما ان يحاول الايهام ان العقلانية تعني الخضوع والخنوع والانهزام النفسي بحجة ان اسرائيل يمكن ان تدمر وتقتل فهذا يدخل تحت باب الدعاية للعدو الصهيوني ( اي طابور خامس) للاسف يعيش بيننا.

    ولنسئل السيد جميل كيف سيتصرف فيما اعتدي على اهل بيته من مجرم عتيد؟ هل سيكتفي بشتمة والدعاء لله ان يعاقبة ام سوف يضربة بما تصل اليه يداه؟

    قطعا سوف يستعمل الخيار الثاني

    وعلية اليس اهل فلسطين اهلنا واهل بيتنا ؟ نعم هم كذلك والدفاع عنهم هو دفاع عن شرفنا وعرضنا.

    للعزة والكرامة ثمن عادة يدفع بالدم والاردنيون لم ولن يكونوا الا اعزاء فهم اهل النخوة والشرف على مر العصور ورفاهية عيشهم لن تكتمل الا برفع الضيم عن اهلهم بفلسطين.

    توقيع اتفاقية سلام مع اسرائيل لا يعني ان يقف الاردن في موقع المتفرج على ذبح اهلة واشقائة في فلسطين وخاصة ان الاردن حكومة وشعب منح جهود السلام من الوقت ما يكفي . لقد غضب اردوغان من اسرائيل عندما تجاهلت دور تركيا بمحاولة الوساطة لتحقيق سلام بالمنطقة.

    فهل كل محاولات الاردن حكومة وشعب التي تجاهلتها اسرائيل لا تستحق منا ان نغضب ونثور؟

    ان الكيان الصهيوني يعلم مدى اهمية الدور الاردني في تحقيق السلام ويعلم اهمية الاوراق التي يملكها الاردن والتي تشكل خطرا كبيرا على وجود الدولة الصهيونية بالمنطقة. الا ان عزوف الاردن عن استعمال اوراقة لصالح تسوية سلمية شبه عادلة كحد ادنى لا يمكن ان يستمر الى ما لا نهاية

    تعلم الحكومة ويعلم الشعب الاردني ان الشارع الاردني يغلي منذ مدة في ظل تصاعد اعمال الاجرام التي تقوم بها اسرائيل في كل يوم بفلسطين. ولكن هل تعلم اسرائيل ذلك...نتمنى ان تكون كذلك.
  • »حتى نفوت الفرصه على اسرائيل لتصدير ازماتها الينا (الدكتور ناجى الوقاد)

    السبت 7 شباط / فبراير 2009.
    كتب الاستاذ جميل النمرى فى مقاله(ما بعد غزه فى مجلس النواب)
    بداية لا يختلف اثنان على ان ما حدث فى مجلس النواب مؤخرا من مشاحنات وعراك بالايدى والذى تناقلته معظم الفضائيات وبعضها مشئ من التضخيم قد اساء بطريقة مناشره الى صورة الاردن الطيبه فى الخارج وقد لمسنا ذلك بانفسنالانه من غير المعقول والمقبول ان يتحول مجلس النواب الى ساحة عراك كما فى بعض المدارس والجامعات
    واذا تمعنا جيدا فى اطروحات المتعاركين لوجدنا فى كلامهم جميعا التبارى فى الحرص على الوطن ومكتسباته والمحافظة عليه كل حسب طريفته وفهمه لذلك
    واذا كان كما يقال الاختلاف فى الراى لا يفسد للود قضيه فلماذا كان اللجوء لهذا الاسلوب الغير حضارى فى التعامل عند الاختلاف بالراى منحين جانبا اسلوب مقارعة الحجه بالحجه من قبل نواب الامه الذين يمثلون النخبه فى مجتمعهم
    اما بيان لجنة مقاومة التطبيع فهو عودة الى الخطاب التعبوى الفارغ الذى كان من اسباب نكبات الامه والذى لا يستند الى الحقائق والوقائع وانما فقط يدغدغ عواطف الناس البسطاء لكسب شعبية واهيه
    لذا فالجميع من مختلف الاطياف والاتجاهات مطالبين فى هذه الظروف الحرجه والحساسه التى تمر بها المنطقه والتى قد تكون حبلى بالمفاجات الغير متوقعه توخى الحيطة والحذر حتى لا تمكن اسرائيل من تصدير ازماتها الى دول الجواركما تحاول دائما وتفويت الفرصة عليها من تحقيق ذلك عبر مزيد من التلاحم والوحدة الوطنيه والابتعاد عن المزايدات والمهاترات لان الجميع يبحر فى قارب واحد
  • »شوكه في حلق الاعداء (منقذ)

    السبت 7 شباط / فبراير 2009.
    ستبقى الحركه الاسلاميه شوكه في حلق اعداء الامه
  • »نحن مع الوطن اولا واخيرا (بشير ابوالذهب)

    السبت 7 شباط / فبراير 2009.
    النائب المحترم حمزه منصور يخطئ كما في كل مره حينما يقول بان الشعب جاهز والجيش جاهز...ألى اخر كلامه .فكلامه هذا به تحريض للشعب والجيش , فليعلم بان الشعب مع الوطن والجيش كذلك وليس مع حزبه او حركته .
    ففي كل مره يقول بان غالبيه الشعب كذا وكذا ... وما ادراه بان غالبيه الشعب معه او مع حزبه , فهو بهذا مخطئ كل الخطا .

    والشعب غير موافق على على ما يقوله في كل مره .
    وانا انصحه بان يكون انتمائه للاردن وليس للخارج .
    الاردن ممثلا بشعبه وجيشه يسيروا وراء قيادته الهاشميه بكل ثقه وولاء وانتماء ولن يسيروا وراء اي حركه او تنظيم مهما كانت نواياه وافكاره .
  • »التطاول على الرموز (اسراء طافش)

    السبت 7 شباط / فبراير 2009.
    لقد اغاظت الحركه الاسلاميه خصومها من خلال قدرتها على تحريك الشارع خلال العدوان على غزه بعد ان كانوا قد اخرجوا لها شهادة الوفاه و باتوا ينتظرون الدفن فلم يجدوا الا التطاول على رموز مثل النائب الشيخ حمزه و من اذكاء الفتنه بين ابناء الشعب الواحد .
  • »عداوه دائمه (صباح جميل)

    السبت 7 شباط / فبراير 2009.
    كنت اتمنى على الكاتب ان ينسى و لو لمره واحده عداوته الدائمه للاسلاميين عندما يكتب في هذا الموضوع .لا ادري لماذا لم يعلق الكاتب على انفس الاقليمي و التحرسضي الواضح في كلام النائب الروابده؟لا ادري لماذا لم يستفز الكاتب ان يرد على الكلمه السياسيه و بامتياز للنائب منصور بقذف المياه؟
  • »لي عنق الحقيقه (حسن ابراهيم)

    السبت 7 شباط / فبراير 2009.
    لا ادري ما الذي اغضب النمري على الحركه الاسلاميه من البيان .فالبيان و قد قرأته اكثر من مره لم اجد فيه ما يسيء للاردن .لقد حاول البعض و بنيه غير بريئه الخلط المقصود بين الحكومات و الوطن ليقولوا ان كل من ينتقد حكومه ما او ممارسه ما هو الا عدو للوطن .
    هم يستغلون هذا لبث روح الفرقه و اذكاء العنصريه البغيضه تصفيه لحسابات ايدولوجيه و انتخابيه ضيقه .
  • »الصدق يخيفهم (محمد العبد)

    السبت 7 شباط / فبراير 2009.
    هؤلاء جماعة اعتمدوا الخطابات الرنانة التي لا تغني ولا تسمن من جوع وجدوها (الخطابات)شغلة مربحة مع شعوب عاطفية وساقوها ما بعرفوا سياسة ولا عندهم قدرة على الحرب ورطوا الشعب الفلسطيني واتخبوا في الانفاق والي قاوم الله بعلم فيه واهل غزة الي بترفض قناة الجزيرة اظهار اصواتهم ليبينوا الحقيقة التي تزعج حماعتهم احذروهم هم من يتاجرون في مقدرات الشعوب لصالح جيوبهم ولصالح الشنت التي تملأ في اموال تجمع من البسطاء وتصرف عليهم دون رقيب او حسيب
  • »نواب الامة (سمر)

    السبت 7 شباط / فبراير 2009.
    اما ان يكون النواب نواب وطن اي نواب الاردن والا فلا - وما معنى ان يقدم النواب الاردنيون دول الجوار على وطنهم الاردن. يا اخي نريد تفسير- لماذا نوابنا ولاءهم للخارج
  • »مرة أخرى (نادر)

    السبت 7 شباط / فبراير 2009.
    بدأت في انتقاد الجلسة والمجلس ومن ثم عدت الى نفس الاسطوانة في انتقاد الاسلاميين دون غيرهم من الموقعين على البيان.

    كان يجب ان يكون عنوان مقالك هو البيان لا ان تلف وتدور كما تفعل دائما.