جميل النمري

سوليدير عمّان

تم نشره في الثلاثاء 10 حزيران / يونيو 2008. 02:00 صباحاً

لست عمّانيا أصيلا، وليس لدي ذكريات طفولة أو مراهقة، ولا أماكن أحنّ اليها ولا مطاعم أو مقاه من الأيام الخوالي كنت أتردد عليها، ولا يعني لي شيئا أي من أسماء الأحياء أو الشوارع التي كانت عليها عمّان الراقية القديمة. سكنت عمّان مطلع الثمانينات وتابعت التوسع على شكل موجات كل بضع سنوات والانزياح الطبقي غربا وجنوبا من أحياء اللويبدة وجبل عمّان القديمة الى الشميساني ثم عبدون ودابوق وغيرها وأكتشف أن شهورا أو سنوات كانت تمرّ دون أن أذهب لوسط البلد أو محيطه حيث لا يوجد سوى الفوضى والزحام والوافدين. فوسط البلد والسفوح والأحياء المحيطة أصبحت أماكن طاردة ومزعجة لا يرتادها المرء الا مضطرا ولأقصر وقت ممكن. وفي الحقيقة لم تتمكن عمّان أن تصنع لدي أي حسّ خاص بالانتماء.

لقد شهدت عمّان مع توسعها الهائل تحولا اجتماعيا في التسعينات فتكاثرت المقاهي والمطاعم المتناثرة في أماكن متباعدة في غرب عمّان دون أي خصوصية لشارع أو حيّ أو مكان ثم بدأت بعض المحاولات لإكساب بعض الأماكن خصوصية ثقافية مثل تصميم شارع الثقافة في الشميساني، والعملية فشلت فالمكان الذي تزدحم فيه بنوك ومحلات تجارية لم يصبح ثقافيا وترويحيا أبدا. ثم ظهرالاهتمام بتحويل البيوت الراقية القديمة في اللويبدة وجبل عمّان الى مقاه ومطاعم ومراكز فنّية وثقافية، وقبل اسابيع ذهبنا برفقة امين عمّان في جولة على مشروع تطوير شارع الرينبو وكان بالحق شيئا جميلا للغاية ومنذ ذلك التاريخ عدت هناك عدّة مرّات وقد سبق المشروع ويرافقه الآن نشوء محلات كثيرة تعطي المكان خصوصية وتميزا وهي تبدو ناجحة وتغصّ بالرواد؛ فالأمور تتعدّل وهناك عودة طيبة لإحياء الأماكن العريقة بذوق معماري وثقافي رفيع ويمثل هذا التوجه جزءا من مشاريع وخطط امانة العاصمة.

 بين أيدينا الآن أحدث مشروع لأمانة عمّان وهو استملاك وتطوير وسط العاصمة، وعلى الفور يثير الأمر حماستنا فليس معقولا أن يبقى وسط العاصمة التاريخي مكانا منبوذا يقع تصنيفه في اسفل السلم بين مناطق العاصمة، وهذه مفارقة غريبة تنفرد بها عمّان عن كل المدن العريقة حيث يمثل وسط العاصمة أكثر الأماكن رقيا تتواجد فيه ارقى المكاتب والوكالات والمحلات التجارية والمقاهي والمطاعم ويطمح أكثر الناس ثراء لامتلاك شقّة في إحدى بناياته. وقد لا يكون ممكنا عكس التاريخ لكن تعديلا جوهريا يمكن احداثه. ورغم بعض التحديثات المتوالية بقي وسط العاصمة مكانا منبوذا وطاردا، ويبدو أنه لن يتغير من دون مشروع جذري وشامل وجريء من النوع الذي يخطط له الآن.

خشينا أن ما يطلق عليه سوليدير عمّان -على غرار مشروع وسط بيروت- سيبدو امتدادا لقصّة بيوعات الأرض والعقارات، وقد سمعت تعليقات من هذا القبيل ومنها: "الدور على وسط عمّان للبيع"؛  لكن الأمر ليس كذلك، فالأمانة هي التي تستملك لغايات التطوير والتغيير ومن الطبيعي أن يدخل شريكا في المشروع جهةٌ تريد تقديم التمويل والاستثمار في مشروع يجعل وسط العاصمة مكانا يستحق اسمه ومكانته.

مشروع وسط العاصمة سيكون على الأرجح ذروة التحول الذي سيعطي لعمّان روحا وهويّة تعزز احساس سكانها بالانتماء.

[email protected]

التعليق
› ان الاّراء المذكورة هنا تعبر عن وجهة نظر أصحابها ولاتعبر بالضرورة عن اراء جريدة الغد.
  • »واأحر قلباه (عمانية الهوى)

    الثلاثاء 10 حزيران / يونيو 2008.
    سافرت وتركت حلوتي عمان قطعت سفري لأقبل وجهها الجميل ضمتني وأغرقت وجهي بالدموع ظننته الفرح تجولت فيهالكن أنكرت أهلي الوجوه هي هي لكنهم بلا روح ودعتهاودعتهم رغما عني وحدثتني النفس عن سفر النت بساط الريح السحري بت أسافرلها لهم كل يوم لكنهالكنهم تغيرواوهناك ريحا فاسدة مفسدة تعصف بها بهم وبت أخاف أن لايعرفوني لكني قادمة ان شاء الله
  • »صدقوني (ABJOOJ)

    الثلاثاء 10 حزيران / يونيو 2008.
    صدقوني اتو عمان أجمل مدينه في العالم وجمالها جاي من تنظيمه وخاصة التنظيم العمراني بحيث عدد الأدوار في البنايات السكنية محدد ولايتجاوز الخمسة ادوار ولونها الأبيض الثلجي , واذا بتشوه منظرها بيكون السبب البنايات الشاهقة وزحمة المواقف وغياب الشمس والتهوية عن السكان.... صدقوني
  • »مجرد سؤآل (سائل)

    الثلاثاء 10 حزيران / يونيو 2008.
    سؤآل بريء جداً
    ما سر حماسة الكاتب في الآونه الاخيره للدفاع عن مشاريع البيع المريبه؟
  • »التطوير والتحديث رؤية جلالة الملك (توفيق ابو سماقة)

    الثلاثاء 10 حزيران / يونيو 2008.
    نقول مبروك لجلالة الملك المعظم على الإنجازات المتتالية التي تحققت في عهده الميمون,في هذا المجال ,والتي تبعث فينا روح التفائل,لمستقبل واعد بمزيد من الإنجازات والرقي نحو الأفضل.

    فجلالة الملك ومنذ إعتلائه سدة الحكم,كرس جل وقته,من أجل الإرتقاء بالأردن في كافة المجالات, ولا سيما العمراني والخدماتي منها.

    نبارك,مرة أخرى لأمين عمان هذا الجهد المضني الذي يمضي به,ونؤيد فكرة الأستاذالمحترم جميل النمري,الذي أبدى إهتمامه بضرورة الإهتمام بوسط البلد, الذي هو بحاجةماسة لدراسة فعلية ومنضمه للوصول للنتائج المرجوة,التي تعكس مدى التطور الذي تشهده المملكة.

    ذلك لأن وسط البلدله خصوصيته التاريخية,إضافة لإعتبارات خاصة أخرى,والتي من شأنها أن تعطيه الحق بمزيد من الإعتناء والوصاية غير باقي الأماكن العمانية.
  • »Hariri again and again (نها ناصيف)

    الثلاثاء 10 حزيران / يونيو 2008.
    نعم طبعاطبعا ليس له علاقة بسوليدير بيروت سوى ان المتعهد سيكون بهاء الحريري.
    ياخسارة ياعمان لم يتركوك تكبري مثلما يحدث لكل المدن.

    يريدون لك شوارع تشبه ميدنة أخرى ومقاهي تناسب البحر الذي لا تعرفيه.

    لم يحبوك كما أنت أبدا.
    دائما يريدون تغييرك، يريدونك كل مرة أن تكوني مسخاًجديداً عن مدينة أخرى
    لأنك لم تكوني يوما المدينة التي حلمت أن تصيريها
    أنت مدينة المشاريع الجديدة الأمانة تتملك ومن سيستثمر ولماذا السوليدير بالتحديد ولماذا على غرار سوليدير بيروت.

    وهل عجز المهندسون عن تصميم شيء جديد مثلا
    حجة تطوير البلد سمعناها من قبل وبنت الأمانة مبان ضخمة وبشعة في راس العين بحجة تثقيف شكل المدينة
    الآن يريدون سوليدرهم أيضا، طيب احرموا تجار البلد والناس التي اعتادات على أرصفته تبيع وتشتري وتعيش وسط الغلاء الي دمرتونا فيه احرموهم من المكان أيضاً.
  • »المقال ليس له معنى و لا طعم (دنى خورشيد)

    الثلاثاء 10 حزيران / يونيو 2008.
    المقال ليس له معنى و لا طعم ، إن وسط البلد جميل و عريق بقدمه و أصالته ، و من الواضح أن الكاتب ليس لديه حس الاستمتاع بالقدامة و الأصالة. و عمان هي أكثر المدن التي تولد شعورا بالانتماء إليها
  • »على جنب وطرف (ابو عمر)

    الثلاثاء 10 حزيران / يونيو 2008.
    وسط عمان يحتاج الى الازاله، والبناء من جديد، فالشوارع والابنية من العصر العثماني او الروماني . ويا ريت البداية من راس العين الى مجمع رغدان، على جنب وطرف.. تحية واحترام لامين عمان
  • »اتركوا لنا شيئا (سميرة الكردي)

    الثلاثاء 10 حزيران / يونيو 2008.
    من حق امانة عمان ان ترفع وتطور عمان لتصبح مدينة حضارية عريقة تضاهي مدن الخليج وغيرها . ولكن لنا الحق ايضا ان نستمتع نحن البسطاء بطابع مدينتنا القديمة وببيوتها ومحلاتها وفنادقها الصغيرة المعتدلة الاجور ومركز التسوق بالنسبة لنا فعندي التجول بمنطقة البلد وجبل عمان متعة حقيقية رغم الازدحام وبعض المسيئين للطريق الا ان التجول فيها يذكرنا بحضارة وقدم هذه المناطق وما مر عليها من زمن . نحنا لسنا ضد التجديد او التحديث ولكن بحذر وليس على حسابنا نحن .
  • »والله لا يجوز (فاعل خير)

    الثلاثاء 10 حزيران / يونيو 2008.
    عن اي تحديث تتحدث؟
    عن مجمع رغدان السياحي ( على الفاضي مش بس فاضي )
    الذي قتل وسط عمان يا سيد جميل هي نفسها الامانة التي تتحدث عنها اتركو وسط البلد بحاله وارفعو ايديكم عن العقارات التي يملكها الناس وتوقفوا عن اللعب بارزاق العالم والناس بالف خير..
  • »ممكن افهم كيف؟ (samer)

    الثلاثاء 10 حزيران / يونيو 2008.
    ممكن افهم كيف كيف تحول الكاتب الاشتراكي اليساري في سنوات قليلة جدا الى احد سكان دابوق؟ التي لا يسكنها سوى كبار رجالات الدولة واصحاب المليارات؟ ثم كيف يتحدث الشيوعي القديم عن الوافدين بهذا التقزز ويصنفهم مع الفوضى والزحام؟ واخيرا نعرف انو في كل العالم اليسار هو ابن قاع المدينة فكيف باليسار يتقزز من دخولها ويعترف انه لم يدخلها كل سنوات مرة؟
  • »عمان يا عمان (سهى)

    الثلاثاء 10 حزيران / يونيو 2008.
    يا مومو يا أبن عبدون يخليك لاأمك يارب
    بتعرف انه مطلبك قانوني
    لانه في معظم بلاد الدنيا في مسرب خاص للدرجات الهوائية
    ئول للماما تشتري السكوتر زهري بورة حمره على الجنب وخرزة زرئه بالنص
    نص السكوتر طبعا

    ألاستاذ جميل

    اذا استملكو نص البلد معناها باعو كل عمان نعم التطور العمراني في عمان مذهل لكن مش لاهل البلد لاصحابه الغرباء الي اشترو ارض جدودي بارخص الاسعار التطور هاد احنا بتفرج عليه من بعيد وما النا فيه دور

    البين يطس هيك تطور
  • »عمان (احمد نجيب)

    الثلاثاء 10 حزيران / يونيو 2008.
    اخي جميل ان التطور الحاصل في مدينة عمان كبير ومشهود له عالميا وسرعه النمو هائله والمبالغ التي تصرف لتحسين وتطوير عمان ايضا هائله ولكن السؤال هل هذا النمو بكل معانيه يعكس تطور ونمو الاردن ...اذا كان الجواب نعم ..يعني الاردن هي عمان والحق يقال اننا سمعنا هذه المقوله كثيرا , علما بأن الاموال التي تتجمع في عمان هي نتيجه جمع ودائع باقي مدن المملكه وبالتالي يجب ان تنال هذه المدن والقرى شيء من النمو والتطوير وعندها سيكون الحديث عن الغيير والتطور الحاصل في الاردن وليس عمان فقط !
    هل يعقل ان سعر الشقه في عمان يساوي سعر خمسه شقق في اربد او السلط او الزرقاء !!! والباقي عندكم !!!
  • »غريب (عربي حزين)

    الثلاثاء 10 حزيران / يونيو 2008.
    انت وين والناس وين الناس مش لاقيه توكل وانت بتحكي عن تحديث وجمال يعني التحديث الي راح يسوه جو وسط البلد الي حضرتك مش طايق تدخل وسطهمعناه في رفع اجارات ووووو الي ما بعرف شو دراج البلد وشوارعها ومشي فيها عمرو ما بعرف قيمتها
  • »لا نريد التقليد (baha)

    الثلاثاء 10 حزيران / يونيو 2008.
    الرجاء لا نريد تقليداي بلد اخرى حتى يكون لعمان رونق خاص عن العواصم المحيضه مثل شارع الحمرا في الصويفيه المرادف لشارع الحمرا في وسط بيروت و شكرا
  • »تطوير وسط عمان (عدي النمري)

    الثلاثاء 10 حزيران / يونيو 2008.
    في البداية عندما سمعت عن الخبر تبادر لي ان هذا المشروع مشابه لتطوير مجمع رغدان السياحي أو كما اسميه الأن "مجمع وسط البلد الفارغ" الذي لم نرى من خلاله اي تحسّن على مستوى النقل العام أو حتى على المظهر الحضاري لوسط البلد، انشاءالله أن يكون لمشروع "السوليدير" تأثير جذري على المنطقة و هذا شيء ممكن لما يرافقه من تطوير للأماكن المجاورة كالعبدلي الجديد.
  • »اتركو لنا شيئا (مراقب)

    الثلاثاء 10 حزيران / يونيو 2008.
    اذا كان وسط البلد لا يعني للكاتب اي شئ فهو يعني الكثير للطبقة الفقيرة والمعدمة التي تجد ما تطلبه هناك والكاتب يتكلم عن نفسه وربما يقول غدا ان البتراء لا تعجبه وبالتالي يجب بيعها ؟ هناك اولويات كثيرة واشياء بحاجة ان نعمل عليها لكن للاسف لا احد يريد ان يفكر سوى بالبيع وكل يوم هناك اشاعة بيع عن احد صروح الوطن لكن عندما يباع كل شئ ماذا سيبقى لنا؟ اعتقد مجرد ذكريات ستثير دموع العين.
  • »والله منيح.. (مومو-ابن عبدون)

    الثلاثاء 10 حزيران / يونيو 2008.
    والله انا بقترح على امانة عمان تخصص شوارع خاصة للدراجات النارية.. والسكوتر بشكل خاص..
    لانوا ماما على العطلة الصيفية بدها تشتريلي سكوتر.. وبتخاف علي لا اندهس.. بتمنى من الامانة انها تعمل شوارع نظيفة واشي زوء ويعملوا مسارب للدراجات الناية والسكوترات..
  • »شريك أسترا ... (أبو خالـد)

    الثلاثاء 10 حزيران / يونيو 2008.
    أستراتيجي .. حلو !! أنا بقترح نحول قلب عمان ألى منطقة مؤهله مشان الشريك الأستراتيجي ..!!
  • »عمان ملك الامانة (AV)

    الثلاثاء 10 حزيران / يونيو 2008.
    بالنظر الى تعويضاتها للأرض على سقف السيل واسفل الذراع ومقابل الكردور بمبلغ 110 دنانير للمتر مع العلم برفضي البيع بسعر 200 قبل عامين وبالمبلغ اتحدى ان تجد بطبرطور او على اقصى حواف عمان بهذا السعر وكل ذلك لمنفعة من اهي المصلحة العامة التي تسمح بمصادرة اي ارض يمكن ان تكون استثمارا جيدا وتعويضى بنصف السعر ام فوزها بقضية معناه اطلاق يدها في كل عمان فلتتحول من دائرة خدمية الى عقارية اسشتثمارية ولتطرد اهل عمان وتحضر الميسورين (كل الاحترام للأشقاء العرب ) بدلا من اهلها واي انتماء تريدون
  • »بكرة بذوب الثلج وببين اللي تحته (majid)

    الثلاثاء 10 حزيران / يونيو 2008.
    مع انه عندي تحفظات كثيرة على مبدأ الاستملاك والاستثمار والنا تجارب كثيرة مريرة بس انشالله يا جميل انه زي ما بتحكي يكون بس اهم شي يكون فيه شفافية بالعطاءات ووضوح كامل بالكلف والمصاريف المالية بلاش يتسرب شوية تحت الطاولة وبلاش بعد ما يخلصوه يقررو تحويله لاشي ثاني ويطلع مسؤول يشرحلنا الفكرة العبقرية من وراء تغيير الهدف اللي اصلا استملكو عشانه