ياسر أبو هلالة

إيران في اليوم التالي للحرب

تم نشره في الأحد 12 آب / أغسطس 2007. 02:00 صباحاً

حلت ذكرى إسقاط القنبلة النووية على اليابان في وقت تستعد فيه الولايات المتحدة الأميركية لحرب جديدة على إيران. لم يصدر أي اعتذار عن إسقاط القنبلة التي أهلكت الحرث والنسل. على العكس أبدى وزير دفاع اليابان تفهمه لإلقاء القنبلة على بلاده! وهو ما يذكر بفوكوياما الأميركي من أصل ياباني الذي خرج قبل سنين بنظرية "نهاية التاريخ" والتي تشكل ذروة الانبهار بالمشروع الأميركي. وهو اليوم واحدا من أبرز منظري المحافظين الجدد.

يشعر بوش وفريقه اليوم أنهم يقومون بدور تاريخي كدور أسلافهم في الحرب العالمية الثانية. فلو استمع الأسلاف للمشاعر الإنسانسة والأخلاقيات ضد الحرب، لظلت البشرية تعاني من الأنظمة المارقة في ألمانيا واليابان وإيطاليا. لقد خلصت القنبلة النووية البشرية من أسوأ الأنظمة في التاريخ. وبفضلها عمّ السلام والازدهار في العالم، وأميركا التي ضربت القنابل الننوية ذاتها التي قدمت مشورع مارشال الذي حقق نموا اقتصاديا قامت عليه النهضة الصناعية الأوربية.

لو أنّ اليابان أو ألمانيا أنتجتا السلاح النووي لما تمكّنت أميركا من ضربهما، ولكانا ضمن الأعضاء الدائمين في مجلس الأمن. هل يقبل اليوم لإيران أن تُنتج سلاحا نوويا؟ إنْ تمهل الأميركيون فالإسرائيليون لن ينتظروا إذنا من احد ليضربوا. اليوم تبدو ظروف الضربة ناضجة. فبوش بحاجة لحرب جديدة، والاسرائيليون متحمسون، والمنطقة تشهد استقطابا سنيا- شيعيا، يحول دون وجود رأي عام مساند لإيران في حال الضربة، وحتى لو كان ثمة رأي عام فهو لم يمنع من ضرب العراق.

ثمة حرب على الأرجح، والسؤال متى وكيف وإلى أين؟..

التوقيت يرتبط بالدرجة الأولى بالمعلومات الاستخبارية عن المواقع التي سيتم ضربها، وسيتم محوها عن الوجود بواسطة الضربات الجوية، إلى جنود على الأرض، أو بالاقتصار على قوات محدودة من الأقسام الخاصة التي تعمل خلف خطوط العدو. يذكّر هذا بحديث "الصدمة والرعب" يوم ضرب العراق، فقد تبين أن المزرعة التي اعتقد أن صدام حسين ونجليه كانا فيها لم يكن فيها أي قيادي في الدولة العراقية.

ربما تنجح الضربات في إجهاض المشروع النووي الإيراني لكنها من الصعب أن تقضي على النظام الإيراني الذي لا يمكن التنبؤ بردة فعله. فهو نظام شمولي ينتهي القرار فيه عند المرشد الذي قد يمتص الضربة ويكرر نموذج العراق في ما بعد حرب الخليج الثانية ويدخل في مرحلة حصار مديد، وقد يرد بعنف ويشعل المنطقة. والنفوذ الإيراني لا يمكن مقارنته بنفوذ صدام حسين، العصبية الشيعية تلعب دورا مساندا يمتد من أفغانستان إلى دول الخليج وصولا إلى العراق ولبنان.

في اليوم التالي لبدء الحرب يصعب التنبؤ هل ستشهد الجبهة الإيرانية تفككا وانقساما، كما حصل مع العراق في حرب الخليج الثانية عندما انتفض الشيعة في الجنوب والأكراد في الشمال، أم أن القوميات الإيرانية ستتوحد تحت راية المرشد؟ تماما كما لا يعرف مدى استجابة مراكز النفوذ الشيعي لتعليمات المرشد بالتصعيد. هل ستشتعل الأرض تحت أقدام الأميركيين؟

كما حصل في العراق سيحصل في إيران، لم يكن احد يتخيل المسار الذي اتجه إليه العراق. والأرجح أن يتكرر المشهد العراقي المرعب في إيران مجددا، وهو مشهد يقل بشاعة عن إلقاء القنبلة النووية على اليابان، وعليه لن تجد شعوب المنطقة من يعتذر لها.

yaser.hilala@alghad.jo

التعليق
› ان الاّراء المذكورة هنا تعبر عن وجهة نظر أصحابها ولاتعبر بالضرورة عن اراء جريدة الغد.
  • »لعنة الخميني ... والشيطان الأكبر (عصام عبدالرزاق الاحمر)

    الأحد 12 آب / أغسطس 2007.
    لقد كان اسقاط القنبلتين النوويتين على يوكوهاما ونجازاكي قبل 62 عاما سببا في ايقاف الحرب العالمية الثانية. اذ قضت على اللأنظمة"الفاشية"في كل من برلين وروما وطوكيو. وحلت مكانهم أشد الأنظمة "ديمقراطية" بأن تقتل القتيل وتمشي في جنازته.
    كذبة أطلقتهاالشعوب المغلوبة على أمرهاباننا نكره قادة الولايات المتحدة الامريكية ولا نكره الشعب الامريكي. ولكن من نصب الرؤساء والمحافظين الجدد؟
    لقد استطاعت الولايات المتحدة أن تنتقم لفشل انزالها"لأسقاط نظام حكم الخميني" واحتلال سفارتها في طهران عام 1979 باعلان أن ايران تريد تصدير ثورتها الى دول الجوار التي كانت سببا في حرب الخليج الأولى "بين العراق وايران" لمدة ثمانية اعوام احرقت فيها الاخضر واليابس واهلكت الحرث والنسل وجميع مواردالمنطقة التي جعلتها مرتهنة لسوق السلاح الامريكي.
    ولما أصبحت الولايات المتحدة الامريكية القطب الأوحد بعدانهيار الاتحاد السوفيتي وتحكمها في منظمة الأمم التحدة ومجلس الأمن الدولي ادعت بأن"القاعدة مدعومة من طالبان" كانت السبب في هجوم الطائرات المدنية 11 أيلول 2001
    على برجي نيويورك التجاريين ومبنى البنتاغون. لم يستغرق الامر سوى أيام لتحميل "القاعدة"
    مسؤولية العملية. علما بأن اسقاط الطائرة المصرية فوق الاراضي الامريكية استغرق ما يزيد عن ثلاث سنوات من التحقيق لاعلان
    أن ربان الطائرة سببا في اسقاطها.واحتلت افغانستان
    "المتخلفة" واحلت الديمقراطية فيها باعادة زرع المخدرات "التي قضت عليها طالبان" واشاعت الفساد حتى يقال ان حكم كرازي لا يتجاوز كابول.
    وتكرر الادعاء ثانية عام 2003 باحتلال العراق وتمزيقه الى شيع وطوائف عرقية ومذهبية تحت احلال الديمقراطية ولقضاء على نظام صدام حسين "الديكتاتوري" بامتلاكه لأسلحة الدمار الشامل والتعاون مع القاعدة.
    لقد تهاوت كل الادعاءات الامريكية
    وأنزلقت في المستنقع الأفغاني العراقي.
    لا بد ان بوش سوف يعد للمئة قبل أن يقدم على ضرب ايران فهنالك شعب يأتمر "بأمر الفقيه" الذي يعتبر أمره مقدسا. وأن ايران لن تنتظر لليوم التالي لأن ردها سيكون باغلاق مضيق هرمز ووضع الاسطول الامريكي في الخليج وقواته وحلفاءه رهينة للضربات الايرانية. أترى بوش يقدم أم يعد للألف؟
  • »جنون الرئيس بوش !! (وائل عيسى)

    الأحد 12 آب / أغسطس 2007.
    ماسأة كبرى في حال ضربت ايران، تجربة حزب الله تظهر لنا مدى عنادهم وتصميمهم، تجربة حماس تظهر لنا وحشيتهم، تجربة النظام السوري تظهر لنا عدم وجود نية للانحناء اثناء العاصفة، وعليه اتوقع ان ان تشتعل الارض تحت اقدامنا نحن بالدرجة الاولى (كل من هو عربي - مسلم - سني ومن ثموتحت اقدامهم كما هو الحال مع العراقيين كونه من المستبعد جدا ان يتدخل الامريكيون بريا او حتى بحريا،تنفيذا لرغبة رئيس اهوج مجرد من الانسانية..
    * اختلف معك يا سيدي بالتقليل من بشاعة المشهد العراقي الحالي مقابل بشاعة المشهد الياباني اثناء الحرب العالمية الثانية!!