جميل النمري

ما حدث على الجسر

تم نشره في السبت 7 تموز / يوليو 2007. 02:00 صباحاً

 على مدار يومين رابط الصحافيون على الجسر لتأمين تغطية مميزة لوصول السجناء الأردنيين وتسجيل اللحظة الفريدة للقاء العائدين بالأهل والأحبّة بعد طول انتظار. وعلى مدار يومين استنفرت السلطات والأمن وجهاز وزارة الخارجية إمكاناتهم لترتيب العبور والاستقبال ولحضور الصحافيين والإعلاميين وحشد الأهالي والمستقبلين.

كل ذلك تمّ والحمدلله على أفضل وجه، لكن ما نقله لي الزملاء الصحافيون عن بعض ما جرى هناك استفزّني حقا وهو بالطبع استفز الصحافيين الموجودين، وقد بقيت الأمور تحت السيطرة -كما روى الصحافيون- بفضل موظفي الخارجية وضبّاط الشرطة الذين تحملوا ما هو فوق حدود الاحتمال محتفظين بالهدوء واللطف طول الوقت.

كان هنالك أكثر من أربعمائة شخص يتدافعون الى صالة لا تتسع كحدّ أقصى لأكثر من 200 شخص وصادف وصول باص السجناء الأردنيين إلى نقطة الاستقبال مع مجيء باص لبعض الأهالي، فجرى توقيف الثاني واعطاء الأولية للأول، ثم جرى وضع العجلوني وزملائه في صالة أخرى وتمرير الناس بالدور للسلام على الأبطال العائدين. ومع كل اجراء منطقي وضروري ومفهوم أمنيا ولوجستيا كان يخرج صوت ما للاحتجاج وتوجيه الإهانات من دون مبرر. وبلغ الأمر الذروة مع استباق قريب من أحد السجناء الصحافيين ليطلب مقاطعة الزميلة الرأي مع سيل من الشتائم التي اثارت احتجاج وغضب الصحافيين جميعا، لكن كان هناك مسؤولو وزارة الخارجية وضبّاط الأمن العام لتهدئة الصحافيين.. "امسحوها بها للحية.. حقكّوا علينا.. الخ".

أتيح لجميع وسائل الإعلام وقنوات التلفزة الحضور والمشاركة دون استثناء، أما عند نقطة العبور على الجسر فتم إعطاء الحق الحصري للوصول الى هناك وأخذ اللقطات للتلفزيون الأردني وقناة العربية وكذلك أخذ مقابلة مع السجناء، لكن الجزيرة اعتبرت نفسها ضحيّة ومستهدفة بالمنع.

الاستفزازات غير المبررة تمثل حالة فردية بالطبع، لكن كما هو معروف يمكن لفرد أن يفسد عرسا كاملا، وما حدث على الجسر يشبه ما حدث للحكومة مع بعض أوساط المعارضة  فقد أثمرت جهود سنوات من العمل المضني وتحمّل الصلف والعجرفة اليهودية اجتراح هذا الإنجاز ليخرج البعض لمهاجمة هذا الجهد والتشهير بالحكومة كما لو أنها ارتكبت إثما! طيّب.. لنسأل اهالي المعتقلين والمعتقلين أنفسهم أن يختاروا بين قضاء 80 سنة أخرى في سجون الاحتلال أو قضاء 18 شهرا قابلة للنزول في السجون الأردنية.  

[email protected]

التعليق
› ان الاّراء المذكورة هنا تعبر عن وجهة نظر أصحابها ولاتعبر بالضرورة عن اراء جريدة الغد.
  • »حول مفهوم الضحية (أحمد جرار)

    الأحد 8 تموز / يوليو 2007.
    بصفتي من غطى الحدث لقناة الجزيرة فأرى نفسي معنيا بتعليق الاستاذ جميل والذي أحترمه وأقدره، لا أريد الغوص في بعض التفاصيل التي تبين مدى مستوى التعامل الذي تلقاه فريق الجزيرة خلال اليومين الذين شهدا هذا الحدث ¡ الأصل أن يتم التعامل مع كافة الفضائيات العربية بنفس الطريقة ولا يجوز لأي مؤسسة رسمية أن تضع كافة امكانياتهالخدمةقناة فضائية دون غيرها من القنوات كنت أفهم لو ترك الأمر للتلفزيون الأردني لوحده اما أن يتم التحيز الفاضح لقناة دون أخرى فهذا أمر معيب ولا مبرر له ولقد أثار استياء كل الزملاء الاعلاميين وليس الجزيرة لوحدها ¡ عندما دخلت المعبر فوجئت بأكثر من شخص - رسمي واعلامي - يخبرني كيف دخلت هون ¿ لقد سمعنا أنكم ممنوعون من تغطية هذا الحدث ¿ علما أننا كنا آخر وسيلة اعلامية دخلت المعبر بعد طول انتظار ¡ لكن ما جعلني أشعر بالخيبة حقا هو اخباري من قبل مسؤولين - لا أدري بالضبط لمن يتبعون - قبل دخولنا لأخد لقطات سريعة - لم تزد عن دقيقتين - للأسرى أنه نظرا ولحرصهم على صحة الأسرى نرجوكم عدم التكلم معهم لنفاجىء بعدها أن جوهر الموضوع هو تحيز لفضائية دون غيرها ¡
    الجزيرة كانت أول قناة دخلت بيت الأسير العجلوني وهي التي أعدت عشرات التقارير والأخبار عن قضيتهم وغطت معاناتهم وتابعت اعتصاماتهم في الحر والمطر في الوقت الذي غابت فيه الكثير من عدسات الاعلاميين واقلامهم ¡ فلا ندري لمصلحة من كان يراد حجبها عن تغطية هذا الحدث الذي يعد مفصليا في ملف أسرانا الأبطال في السجون الاسرائيلية.
  • »why aljazeera (sohaib eissa)

    السبت 7 تموز / يوليو 2007.
    until now i don't know what's our problem with aljazeera! why it is been forbidden to be in the bridge alos just like alarabya tv!why we are giving our selves a bad idea to the world? the government doesn't like aljazeer because we think it is talking about jordan with a bad way, but by banning aljazeera work in jordan we are giving all the world an idea that we are making a crimes and we want to hide it!
    let aljazeera say what it wants, and any arabic person can know if it is true or false!
  • »يعني؟؟ (نصر الربضي)

    السبت 7 تموز / يوليو 2007.
    صار في "شتائم و مشاكل"¡ طيب شو المطلوب هسا؟¿¿ انت دايما هيك بتحكي عن الشغلة بعد ما يروح وقتها