العراق: النتائج الاولى للانتخابات خلال يومين

تم نشره في السبت 17 أيار / مايو 2014. 02:35 مـساءً - آخر تعديل في السبت 17 أيار / مايو 2014. 06:11 مـساءً
  • (ارشيفية)

بغداد- اعلنت المفوضية العليا المستقلة للانتخابات السبت ان النتائج الاولى للانتخابات التشريعية العراقية ستعلن خلال يومين.
وعزت المفوضية البطء في فرز الاصوات بعد الانتخابات التي جرت في 30 نيسان/ابريل الفائت الى سلسلة طعون تم التقدم بها، لافتة الى ان النتائج الاولى التي يمكن ايضا الطعن بها ستعلن الاحد او الاثنين.
ويسعى رئيس الوزراء العراقي نوري المالكي الى ولاية ثالثة في حين ياخذ عليه معارضوه تدهور الوضع الامني واستمرار اعمال العنف الدامية في البلاد في شكل يومي.
واعلنت مصادر امنية وطبية عراقية مقتل سبعة اشخاص السبت في سلسلة هجمات معظمها في محافظة بغداد، ليرتفع بذلك الى 3500 قتيل عدد الذين سقطوا نتيجة اعمال العنف منذ مطلع العام الجاري.
وقال مصدر في الشرطة ان "اربعة مدنيين قتلوا على الاقل واصيب 12 اخرون بينهم اربع نساء، بانفجار عبوة ناسفة في سوق شعبي في منطقة الطارمية شمال بغداد".
وفي اللطيفية (40 كلم جنوب بغداد) قتل جندي واصيب ثلاثة اخرون بانفجار عبوة ناسفة على دوريتهم، بحسب ما افادت مصادر امنية واخرى طبية في مستشفى المحمودية القريب.
وفي وسط بغداد، قتل موظف يعمل في الامانة العامة لمجلس الوزراء، باطلاق نار من اسلحة كاتمة للصوت على طريق محمد القاسم السريع.
والى الشمال من بغداد، قتل جندي واصيب اثنان بانفجار عبوة ناسفة على الطريق العام بين تكريت وسامراء، 100 كلم شمال بغداد، بحسب مقدم في الشرطة.
كما اعلن مصدر امني مقتل اربعة اشخاص واصابة 12 اخرين الجمعة، في سلسلة عمليات قصف استهدفت مدينة الفلوجة التي يسيطر عليها تنظيم الدولة الاسلامية في العراق والشام منذ خمسة اشهر.
ويشهد العراق منذ اكثر من عام اسوأ موجة اعمال عنف منذ النزاع الطائفي بين السنة والشيعة بين عامي 2006 و2008.(ا ف ب)

التعليق