حزب الجبهة الأردنية الموحدة يدعو لإعادة النظر بقرار منح أبناء الأردنيات الحقوق المدنية

تم نشره في الجمعة 24 كانون الثاني / يناير 2014. 02:00 صباحاً

عمان -الغد - حذر حزب الجبهة الأردنية الموحدة مما أسماه "التلاعب بالمكون الاجتماعي الأردني عبر تذويب الهويات الفرعية"، من خلال منح أبناء الأردنيات المتزوجات من غير أردنيين الحقوق المدنية.
ودعا الحزب، في بيان أمس، الحكومة إلى إعادة النظر بقرار منح أبناء الأردنيات الحقوق المدنية، معتبرا أن القرار "تمهيد لهجرات جديدة للبلاد". 
وحذر الحزب مما أسماه "محاولات التلاعب بالمكّون الاجتماعي الأردني عبر تذويب الهويات الفرعية فيه"، قائلا "إن من شأن ذلك أن يغير الأردن ديمغرافياً".
وأضاف "نرى في هذا الموضوع جسراً يمكن أن تمر عليه مؤامرات صهيونية يهودية تحاول النيل من هذا الوطن العظيم".
ورأى الحزب أن منح أزواج وأبناء الأردنيات المتزوجات من غير الأردنيين الحقوق المدنية، "سيُمهد لهجرات جديدة، على حساب البنية الاجتماعية الأردنية، والمستهدف من ذلك القضية الفلسطينية والأردن على السواء، لحساب مشروع التوطين الذي لطالما حلم به الاحتلال الصهيوني".
وفي سياق متصل، قال الحزب إن مشاريع الحلول النهائية المطروحة، والتي حملها وزير الخارجية الأميركي جون كيري إلى المنطقة مؤخراً، لا تراعي حق الإنسان الفلسطيني "الذي هجّر واقتلع من أرضه عُنوةً في العودة والتعويض"، سيّما أن حكومة الاحتلال ماضية ببناء المستوطنات الجديدة عبر قَضْم المزيد من الأراضي الفلسطينية.
وحذر مما قال "إنه يحاك في الخفاء"، محملا الحكومة مسؤولية إعادة النظر في هذا الموضوع وقراءة أبعاده السياسية والجيوسياسية والديمغرافية بعناية ودقة متناهيتين.
وقال الحزب إن القرار سيكون له انعكاسات سلبية لا يمكن إصلاحها فيما بعد "إذا ما مُرِّرت المؤامرة اليهودية".
ودعا الحكومة الى الاكتفاء بمنح أبناء الأردنيات إقامات أو إصدار هويات خاصة بهم ليمارسوا من خلالها حقوقهم المدنية اليومية والمعيشية بدون ضنك ولا عوز.

التعليق
› ان الاّراء المذكورة هنا تعبر عن وجهة نظر أصحابها ولاتعبر بالضرورة عن اراء جريدة الغد.
  • »هويات لابناء الاردنيات (حسن)

    الاثنين 22 أيلول / سبتمبر 2014.
    انا شاب ابلغ من العمر 27عام ولي 3من اخوتي و6من اخواتي نقيم بالاغوار ووالدتي اردنيه وابي من الجنسيه السوريه ونحن نقيم بالاردن من ولادتنا لا نعرف الا اسم سوريه ونسعى بالاثبات الهويه الاردنيه لا نستطيع العمل ولا نستطيع التحرك ولا اي شى لانه ليس معنا ايه اثبات