"الزراعيين" تؤمن 468 فرصة عمل لمنتسبيها منها 108 خارجية

تم نشره في الثلاثاء 21 كانون الثاني / يناير 2014. 02:00 صباحاً

عمان - الغد - قال نقيب المهندسين الزراعيين محمود أبو غنيمة، إن قسم التشغيل في النقابة أمن ما يزيد على 468 فرصة عمل للمهندسين الزراعيين داخل الأردن وخارجه حتى العام 2013.

وأضاف أبو غنيمة إن مجلس النقابة أولى موضوع التشغيل والتدريب أهمية كبيرة في خططه لتأمين فرص عمل للمهندسين الزراعيين بسبب قلة عدد فرص العمل الحكومية المطروحة في مجال الزراعة، وعدم تعيين مهندسين زراعيين جدد في الوزارة على رغم الإحالات الكثيرة على التقاعد.
وأشار أبو غنيمة الى ان النقابة تبذل جهودا مضنية في هذا المجال، حيث وقعت خلال الأيام الماضية اتفاقية لإنشاء محطة أبحاث للزراعة الأصيلة في منطقة دير علا في الأغوار، من شأنها إثراء العمل الزراعي من خلال عمل الأبحاث والدراسات على الأصناف الزراعية وتأمين التدريب المهني الفعال لمئات المهندسين الزراعيين من الخريجين الجدد.
ولفت إلى برنامج تدريب المهندسين حديثي التخرج الذي يقوم سنويا بتدريب ما يزيد على 500 مهندس، وإلى الاتفاقيات التي تقوم بها النقابة مع صندوق الإقراض الزراعي وغيرها لتقديم قروض مالية للمشاريع الزراعية وبنسب مرابحة بسيطة جدا، مشددا على أهمية القطاع الخاص والشراكة المتميزة التي تجمعه مع النقابة، من خلال عدد فرص العمل التي يتم تأمينها للزملاء للتشغيل المباشر أو التدريب.
وأشار ابو غنيمة الى زيادة عدد فرص العمل المؤمنة للإناث خلال السنة الماضية،  حيث بلغت تلك الفرص 126، نتيجة الجهود التي تبذلها النقابة من خلال الدورات وصندوق تمويل المشاريع الصغيرة.
من جهته أشار نائب النقيب المهندس نهاد العليمي إلى أن فرص العمل التي جرى تأمينها للمهندسين الزراعيين خارج حدود الوطن بلغت 108، توزعت على السعودية بواقع 40 فرصة، والإمارات وقطر ومصر وليبيا والسودان والعراق والكويت.
وأوضح العليمي أن فرص العمل توزعت على مختلف التخصصات، حيث بلغت فرص الإنتاج النباتي ووقاية النبات 149، والإنتاج الحيواني 85 والتغذية والتصنيع الغذائي 95، والاقتصاد 6، والموارد المائية والبيئية 22.
كما تم تأمين 111 فرصة عمل داخلية من خلال مهرجان التشغيل الذي أقامته النقابة منتصف العام الماضي بمشاركة واسعة من العديد من الشركات الزراعية المحلية والإقليمية.

التعليق