المنطقتان العسكريتان الجنوبية والشمالية توزعان مساعدات عينية وتواصل فتح الطرق في عجلون

تم نشره في الجمعة 20 كانون الأول / ديسمبر 2013. 02:00 صباحاً
  • جانب من عمليات الجيش الإنسانية في محافظة الكرك

الكرك - وزعت قيادة المنطقة الجنوبية العسكرية خلال العاصفة الثلجية مساعدات عينية على المحتاجين وساهمت في فتح الطرق وانقاذ المحاصرين بالثلوج في مختلف مناطق محافظات الجنوب.

وقال رئيس شعبة القوى البشرية في قيادة المنطقة الجنوبية العسكرية لـ(بترا) انه بأمر من القائد الأعلى للقوات المسلحة الأردنية الملك عبدالله الثاني وبتوجيهات من رئيس هيئة الاركان المشتركة الفريق أول الركن مشعل الزبن تم توزيع وجبات غذائية جاهزة، وطرود مواد تموينية، وكميات من الخبز والمحروقات والخيم والاغطية الشتوية (بطانيات) على عشرات العائلات في جميع القرى والبلدات النائية والمناطق الصحراوية في محافظات الكرك والطفيلة ومعان.
واضاف ان كوادر وآليات المنطقة العسكرية الجنوبية عملت على مدار الساعة بفتح الطرق الرئيسة والفرعية وذلك بالتعاون مع كوادر وآليات الدفاع المدني والبلديات والاشغال العامة كما ساهمت بإنقاذ عدد من العائلات المحاصرة التي تسكن في بيوت الشعر وتأمينهم بخيم واغطية ومحروقات وطرود غذائية، كما عملت على ادامة فتح الطرق المؤدية إلى المستشفيات وخاصة مستشفى الأمير علي العسكري في الكرك، والمستشفيات العسكرية والحكومية في محافظات الجنوب، وتأمين وصول العاملين في هذه المستشفيات في الوقت المحدد لعملهم.
واشار إلى ان المنطقة العسكرية الجنوبية وزعت مساعدات عينية على الارامل والايتام والمحتاجين في مختلف مناطق المحافظات الجنوبية.
وأكد ان توجيهات جلالة الملك عبدالله الثاني اثناء زيارته للمنطقة الجنوبية خلال العاصفة الثلجية بفتح الطرق والوصول إلى كل المحاصرين في الثلوج وتوزيع المساعدات التي اقلتها المروحيات التي رافقت جلالته في هذه الزيارة، كان لها أكبر الاثر في نفوس المواطنين، ما يدل على العلاقة المتينة التي تربط القائد بالشعب، وتلمسه احتياجاتهم في مختلف الظروف واماكن سكناهم.
إلى ذلك تواصل المنطقة العسكرية الشمالية تقديم الخدمات والمساعدة للمواطنين ضمن منطقة اختصاصها تنفيذا لتوجيهات جلالة الملك عبد الله الثاني.
وسيرت المنطقة الشمالية أمس مساعدات لعدد من مناطق محافظة عجلون، اشتملت على طرود ومواد تموينية وحرامات وصوبات تدفئة ووقود، فيما تزال آلياتها الهندسية والمجنزرة تعمل على مدار الساعة لفتح الطرق الرئيسة والفرعية اضافة إلى فتح الطرق لمربي الماشية الذين تقطعت بهم السبل على الطرق الفرعية، والقاطنين في بيوت الشعر، وتقديم الخدمات الإنسانية الطبية والعلاجية لمن حاصرتهم الثلوج في المناطق البعيدة عن الشوارع الرئيسة.
وقال قائد المنطقة العسكرية الشمالية العميد الركن محمود فريحات لوكالة الانباء الأردنية (بترا)، ان المساعدات والطرود والخدمات التي تقدمها القوات المسلحة وفتح الطرق جاءت بتوجيهات من القائد الأعلى للقوات المسلحة لمساندة الأسر التي حاصرتهم الظروف الجوية التي اجتاحت المنطقة وخاصة المواطنين التي تبعد مساكنهم عن الخدمات كمربي الثروات الحيوانية لتأمين متطلباتهم اليومية.
وأكد فريحات ان غرفة عمليات القيادة وكوادرها الميدانية عملت على مدار الساعة ضمن منطقة اختصاصها ومسؤوليتها لتقديم الخدمات المساندة بالتنسيق مع الحكام الإداريين والمعنيين بغرف العمليات من أشغال ودفاع مدني وبلديات من اجل ادامة الخدمات والمساعدات الضرورية التي يحتاجها المواطن في ظل هذه الظروف الاستثنائية والجوية السائدة.
وثمن مواطنون، جولات جلالة الملك على مختلف مناطق المملكة خلال العاصفة الثلجية وتوجيهاته السامية بتوزيع المساعدات وفتح الطرق، مشيدين بجهود القوات المسلحة الأردنية التي ساهمت في فتح الطرق وتوفير مواد تموينية وانقاذ المحاصرين خلال العاصفة الثلجية التي شهدتها المملكة. - (بترا)

التعليق