تراجع الطلب على المواد الغذائية واستقرار أسعار الخضار والفواكه

تم نشره في الثلاثاء 17 كانون الأول / ديسمبر 2013. 02:00 صباحاً
  • طفلتان تدفعان عربة محملة بالمواد الغذائية في مركز تجاري بعمان-(ارشيفية)

سماح بيبرس

عمان - تراجع معدل الطلب على المواد الغذائية إلى مستوياته المعتادة قبل المنخفض الجوي، فيما شهدت أسعار الخضار والفواكه استقرار ملحوظا، في وقت أعلنت فيه هيئة تنظيم قطاع النقل جهوزية القطاع لمواجهة أية احتمالات متوقعة.
المواد الغذائية
وقال نقيب تجار المواد الغذائية سامر جوابرة أنّ الطلب بالأمس وأول من أمس على المواد الغذائية كان محدودا، مقارنة بالأيام التي سبقت المنخفض، مشيرا إلى أن العديد من المحال والمراكز التجارية فتحت أبوابها خلال أيام المنخفض الجوي.
وأكد أن عملية تزويد المراكز التجارية والمحلات أستئنفت بالأمس (الاثنين) حيث تمّ فتح طريق عمان العقبة، وبدأت الحاويات تخرج من الميناء لايصال البضائع الى مخازن التجار في باقي أنحاء المملكة.
واوضح جوابرة لـ "الغد" أنّ مخزون المملكة من المواد الغذائية يكفي لفترة تتراوح بين 60 الى 90 يوما.
الخضار والفواكه
وأضاف جوابرة إنّ الطلب على المواد الغذائية شهد خلال الأيام التي سبقت المنخفض الجوي ارتفاعا غير مسبوق، فيما انخفض الطلب خلال أيام المنحفض.
وأوضح أنّ أيام الاثنين والثلاثاء والأربعاء كان الطلب على المواد الغذائية كبيرا جدا، مضيفا أنّ "الطلب خلال يوم الثلاثاء على المواد الغذائية كان 10 أضعاف مستوى الطلب في الأيام العادية.".
من جهته، أكد مدير السوق المركزي عبد المجيد العدوان استقرار أسعار الخضار والفواكه بشكل عام خلال اليومين الماضيين، فيما كان الطلب طبيعيا وضمن المعقول.
وتوقع العدوان أن يشهد اليوم (الثلاثاء) ارتفاعا في الطلب على جميع أصناف الخضار والفواكه، خصوصا مع تحسن الأوضاع الجوية.
وألمح العدوان إلى أنّ الطلب في السوق المركزي من تجار التجزئة لم يكن كبيرا وذلك بسبب حالة الانجماد التي شهدتها المنطقة، وخصوصا خلال ساعات الفجر، حيث أن تجار التجزئة يأتون للسوق في ساعات الفجر.
وأضاف العدوان أنّ أسعار الخضار والفواكه مستقرة ولم يؤثر المنخفض الجوي على أسعار السوق المركزي، مضيفا أن الفلفل الحار هو الصنف الوحيد الذي ارتفع وليس لارتفاع سعره علاقة بالمنخفض حيث أن ارتفاع سعره كان لورود كميات قليلة جدا الى السوق.
وذكر أنّ سعر كيلو البندورة تراوح بين 20 الى 30 قرشا للكيلو، والبطاطا البلدية بين 70 الى 90 قرشا، والبطاطا المستوردة بين 60 الى 80 قرشا، والفلفل الحلو بين 60 الى 70 قرشا والبصل بين 40 الى 45 قرشا للكيلو فيما حافظ الخيار على سعره المرتفع ليتراوح سعره ما بين 65 و80 قرشا، أما الفلفل الحار فتراوح سعره ما بين 75 و1:10 دينار.
وأكد العدوان أن السوق المركزي لم يغلق طيلة أيام المنخفض وبقيت أبوابه مفتوحة للجميع.
النقل
من جهتها، أكدت هيئة تنظيم قطاع النقل البري أنه وفي ظل الظروف الجوية الراهنة وتحسبا لقدوم منخفضات أخرى قد تؤثر على المملكة فقد قامت الهيئة بالاستعداد والتحضير لتوفير وسائط النقل العام للركاب ومواجهة الطلب المتوقع على خدمات نقل الركاب في مثل هذه الظروف، لتجنب أي ازمات او نقص وسائط النقل على خطوط النقل العام في مراكز الانطلاق والوصول ضمن اختصاص وصلاحيات الهيئة لتعزيز خدمة النقل العام للركاب.
ومن ضمن الاستعدادات التي اتخذتها الهيئة في هذه الظروف الجوية توفير المراقبين الميدانيين في مراكز الانطلاق والوصول لتعزيز الخطوط التي قد تعاني من نقص وسائط النقل العام وتأمين الركاب لتجنيبهم الانتظار لساعات طويلة خصوصا في ظل هذه الظروف الجوية السائدة وما يصاحبها من امطار وثلوج وبرد قارس.
وأكدت الهيئة أنها ستعمل دائما وابدا على توفير وسائط النقل العام ومواجهة الطلب المتوقع على خدمات النقل في جميع مناطق المملكة وفي كافة الاحوال والظروف الجوية، لافتة أن هنالك تنسيقا مشتركا ودائما مع مديرية الأمن العام وادارة السير بهذا الخصوص.
وبينت الهيئة انه لم يرد اليها شكاوى من نقص وسائط النقل العام خلال اليومين الايام الماضية التي ساد فيها المنخفض الجوي الا اذا كانت هنالك طرق مغلقة بسبب تراكم الثلوج في بعض مناطق المملكة.

التعليق