مخزون السلع الغذائية يكفي لـ 4 أشهر و"الصناعة" تتوعد المخالفين

تم نشره في الأحد 15 كانون الأول / ديسمبر 2013. 02:00 صباحاً
  • مواطنون يتسوقون من أحد المراكز التجارية في عمان- (أرشيفية - تصوير: ساهر قدارة)

طارق الدعجة

عمان- أكد رئيس غرفة تجارة الأردن، نائل الكباريتي، توفر جميع السلع في السوق المحلية بكميات تلبي احتياجات المواطنين لمدة 4 أشهر.
وقال الكباريتي، لـ"الغد"، إن معظم المراكز التجارية قامت بتعزيز مخزونها من مختلف أنواع السلع، وذلك من أجل توفير السلع للمواطنين، لاسيما الغذائية منها.
وبين الكباريتي أن الطلب على المواد الغذائية في الوقت الحالي محدود، نظرا لقيام المواطنين خلال الايام الثلاثة الماضية بشراء كميات من السلع تزيد عن احتياجاتهم اليومية، وذلك تجنبا للخروج في ظل الظروف الجوية التي تشهدها المملكة.
وأكد الكباريتي استقرار أسعار السلع في السوق المحلية عند مستويات منخفضة، مشيرا في الوقت نفسه إلى وجود منافسة بين المراكز التجارية بدليل العروض المخفضة التي يتم الإعلان عنها والتي تشمل سلع أساسية.
من جانب آخر، قال مساعد مين عام وزارة الصناعة والتجارة والتموين المهندس حسوني محيلان ان جميع السلع متوفرة في السوق المحلية بكميات جيدة، وذلك وفقا للمسح اليومي الذي تجريه الوزارة عن واقع السلع.
واكد محيلان ان فرق الرقابة التابعة للوزارة تعمل على مدار الساعة لمراقبة توفر السلع وللتأكد ايضا من بيعها وفقا للأسعار المعلنة، داعيا إلى ضرورة الالتزام بقانون الصناعة والتجارة والتعليمات الصادرة بموجبه وعدم المساس بحقوق المستهلكين والتلاعب باحتياجاتهم والتعاون في سبيل التخفيف عن المواطنين وعدم استغلالهم.
ودعا محيلان المواطنين إلى ضرورة عدم التهافت على شراء السلع بكميات كبيرة نظرا لتوفرها في السوق المحلية بما يلبي ويزيد عن احتياجاتهم.
وكشف محيلان عن مخالفة الوزارة أمس لـ 3 مخابز بسبب عدم توفيرها للخبز الكبير للمواطنين والاكتفاء بإنتاج الخبز الصغير.
وبين محيلان ان الوزارة قامت بتزويد المخابز قبيل دخول المنخفض الجوي بكميات من الطحين المدعوم، بما يغطي إنتاج 3 أيام لكل مخبز. وقال محيلان إن "مراقبة الأسواق لن تتهاون في اتخاذ الإجراءات القانونية بحق التجار المخالفين لقانون الصناعة والتجارة وتحويلهم إلى القضاء لينالوا جزاءهم العادل".

التعليق