مونديال 2014: بلجيكا وروسيا وكوريا تقف في طريق الجزائر الى الدور الثاني

تم نشره في السبت 7 كانون الأول / ديسمبر 2013. 02:00 صباحاً - آخر تعديل في السبت 7 كانون الأول / ديسمبر 2013. 08:45 صباحاً

كوستا دو ساويبي- ستكون منتخبات بلجيكا وروسيا وكوريا الجنوبية 3 عقبات في طريق الجزائر ممثلة العرب الوحيدة، نحو بلوغ الدور الثاني لنهائيات كأس العالم لكرة القدم المقررة في البرازيل بموجب القرعة التي سحبت أمس الجمعة في كوستا دي ساويبي.

وتخوض الجزائر النهائيات للمرة الثانية على التوالي والرابعة في تاريخها بعد اعوام 1982 و1986 و2010، وهي فشلت في محاولاتها الثلاث السابقة في تخطي الدور الاول.
وعموما تبدو حظوظ الجزائر قائمة لبلوغ الدور الثاني وتكرار انجاز المغرب والسعودية، المنتخبان العربيان الوحيدان اللذان نجحا في بلوغ ثمن النهائي حتى الان (الاول عام 1986 والثانية عام 1994)، الى الترسانة المهمة من اللاعبين المحترفين في البطولات الاوروبية ابرزهم حسن يبدا (غرناطة الاسباني) واسلام سليماني (سبورتينغ لشبونة البرتغالي) واسحاق بلفوضيل وسفير تايدر (انتر ميلان الايطالي) وسفيان فغولي (فالنسيا الاسباني).
وكانت القرعة رحيمة نسبيا بالجزائر وجنبتها منتخبات العيار الثقيل وان كانت بلجيكا التي لم تخسر في التصفيات وروسيا بقيادة الايطالي الشهير فابيو كابيلو وكوريا الجنوبية المنتخب الاسيوي الوحيد الذي بلغ دور الاربعة في العرس العالمي، لا تقل اهمية عن المنتخبات العريقة ناحية التنافسية والترسانة الشابة.
وكانت الجزائر وقعت في المجموعة الثالثة في المونديال الاخير في جنوب افريقيا الى جانب الولايات المتحدة وانكلترا وسلوفينيا وخرجت خالية الوفاض وبنقطة واحدة من تعادل سلبي مع انكلترا.
والاكيد ان الجزائر تعلمت الدرس من المونديال الجنوب افريقي عندما منيت بخسارة مفاجئة امام سلوفينيا في الجولة الاولى ما بخر امالها بنسبة كبيرة.
وتخوض الجزائر مباراتها الاولى في المونديال البرازيلي امام بلجيكا قبل ان تلتقي مع كوريا الجنوبية ثم روسيا.
وقال مدرب الجزائر البوسني الفرنسي وحيد خليلودزيتش: "كان من الممكن أن تكون مجموعة أصعب ولكن لا يوجد هناك مجموعة سهلة أو مجموعة الموت. بلجيكا دولة كبيرة كرويا ولديها مواهب كبيرة. برأيي قد تكون إحدى مفاجآت البطولة. أعلم روسيا جيدا ومدربها كبير أيضا. في المقابل، منتخب كوريا الجنوبية يتميز بالمهارات والكثير من التمريرات والحركة".
واضاف "إنها مجموعة معقدة وسنحاول أن نحقق المفاجأة. لن نأتي إلى البرازيل للسياحة ولكن الأمر لن يكون سهلا لتحقيق نتيجة إيجابية".
من جهته، قال مدافع لخويا القطري قائد "ثعالب الصحراء" مجيد بوقرة "لا انتقص بالتأكيد من منتخبات المجموعة، بلجيكا منتخب جيد يملك لاعبين ممتازين، وروسيا قدمت كرة جيدة وكوريا الجنوبية ممثل آسيا الدائم في البطولة ولديه الخبرات اللازمة، ولكن بغض النظر سنفعل كل شيء كل شيء للفوز باحدى بطاقتي التأهل".
يذكر ان بوقرة هو صاحب هدف الفوز على بوركينا فاسو في اياب الدور الحاسم ما منح بلاده بطاقة التأهل الى المونديال بعدما خسرت 2-3 ذهابا في واغادوغو.
اما رئيس الاتحاد الجزائري محمد راوراوة فقال في تصريحات لوكالة الانباء الجزائرية "القرعة كانت جيدة، كان من الممكن أن تكون أسوأ".
وأضاف "لن نخسر شيئا، سنسعى للوصول للدور الثاني" مشددا على أهمية "تشريف الجزائر والوطن العربي بشكل عام في كأس العالم".
وقال مدرب بلجيكا مارك فيلموتس "في المونديال، الجميع يعرفون بان المنتخبات تكون تحت الضغط، وحماسية جدا وستعدة جدا أيضا".
وأضاف "حظوظنا متساوية امام الجزائر وروسيا وكوريا الجنوبية ويتعين علينا المنافسة بقوة في المباريات الثلاث".
وتابع "لا نعرف الشىء الكثير عن منتخبي الجزائر وكوريا الجنوبية واللذين سنتابعهما باهتمام كبير من الان. حسرة ؟ العامل السلبي الوحيد هو على الارجح اننا وقعنا في المجموعة التي ستكون آخر من يبدأ مباريات الدور الاول وبالتالي علينا حسن التصرف للتعامل مع الانتظار والرغبة في اللعب لدى اللاعبين".
وأردف قائلا "من الناحية اللوجيستية فهي رائعة سنطير مرة واحدة فقط لمدة ساعة واخرى لمدة 45 دقيقة، وبالتالي فاننا لن نعاني من ضياع الوقت والتعب البدني وهذا امر جيد. سنعمل الان مع الجهاز الطبي على اختيار المكان الافضل للاستعداد للمونديال".
من جهته، قال مدرب روسيا الايطالي فابيو كابيلو "مجموعتنا ليست صعبة كما هو الحال في الثانية والسابعة على سبيل المثال. في كل مرة مجموعتنا تختلف كليا، الناس قد ترشح بلجيكا لمركز الصدارة بفضل مشوارها الجيد في التصفيات، لكن نحن نأمل أن نتصدر المجموعة وسنحاول فعل ذلك".- (أ ف ب)

التعليق