طوقان: الأردن يتمتع بمخزون استراتيجي من اليورانيوم

تم نشره في الأربعاء 4 كانون الأول / ديسمبر 2013. 03:00 صباحاً

عمان - قال رئيس هيئة الطاقة الذرية الاردنية الدكتور خالد طوقان ان توقيع الحكومة الاردنية مع الوكالة الدولية للطاقة الذرية على معاهدة حظر انتشار الاسلحة النووية عام 1974 وما انبثق عنها من اتفاقيات وبروتوكولات اضافية ذات علاقة بالطاقة النووية يعزز مصداقية المملكة في استخدام الطاقة النووية في الاغراض السلمية، ويعزز احقية المملكة في امتلاك التكنولوجيا النووية الحساسة كالتخصيب ضمن اطار الاستخدامات السلمية للطاقة النووية.
واوضح طوقان خلال محاضرة القاها في كلية الدفاع بعنوان (التحديات الدولية لنقل التكنولوجيا الدفاعية معاهدات دولية) بحضور امر الكلية ورئيس واعضاء هيئة التوجيه في الكلية والدارسين في دورة الدفاع 11، ان الاردن يتمتع بمخزونات تعتبر استراتيجية من مصادر اليورانيوم التي تقدر حسب سلطة المصادر الطبيعية حوالي 65 الف طن من مصادر اكسيد اليورانيوم في وسط الاردن ووجود المؤشرات لوجودخ ايضا في عدة مناطق اخرى بدأت الجهود لاستغلال هذا الامر . لما سيعزز من امن التزود بالوقود النووي لتوليد طاقة نووية واعطاء الاردن الاستقلالية في مجال توليد الطاقة.
واشار الى انه وبرعاية ملكية سامية وضع حجر الاساس لمشروع المركز الاردني للبحوث النووية في جامعة العلوم والتكنولوجيا الاردنية مع ائتلاف معهد الطاقة الذرية الكوري وشركة دايو لانشاء مفاعل نووي بحثي بقدرة 5 ميغاواط كما تم تأسيس الشركة الاردنية لمصادر الطاقة كشركة مملوكة بالكامل لهيئة الطاقة الذرية الاردنية والتي بدأت اعمالها بالتنقيب والاستكشاف عن اليورانيوم في وسط الاردن عام 2008 بالتعاون مع شركة Areva الفرنسية .
وفيما يخص مشروع المحطة النووية الاردنية بين طوقان ان الهيئة واصلت اعداد الدراسات الفنية والمالية واللوجستية الخاصة بتكنولوجيا المفاعلات النووية من خلال لجان متخصصة من الوزارات والمؤسسات الاردنية المعنية وقد اعلنت الهيئة في شهر ايار(مايو) 2012 عن اختيار شركتي ASE الروسية
وATMEA1 الفرنسية اليابانية لتنفيذ المشروع واختيار التقنية المناسبة للاردن بالاعتماد على دراسة الجدوى الاقتصادية والالتزام بالمعايير الدولية.-(بترا)

التعليق