"مبادرة وطن" تتفقد دار المسنين في مرج الحمام

تم نشره في الأحد 1 كانون الأول / ديسمبر 2013. 02:00 صباحاً
  • جانب من زيارة "مبادرة وطن"لدار المسنين في مرج الحمام - (من المصدر)

معتصم الرقاد

عمان - قامت "مبادرة وطن فولنتيرز"، مؤخرا، بزيارة دار المسنين في مرج الحمام، للاطمئنان على أحوالهم وإدخال الفرح والسرور إلى نفوسهم، وتقديم الهدايا لهم.
وقالت مدير المركز، سعاد سليم، إن النشاطات الشبابية التطوعية التي تقدم للمسنين، تمنحهم راحة نفسية، وتغيّر روتين حياتهم، لأنهم بحاجة لمثل هذا الدعم النفسي، ولأن مثل هذه المبادرات تُشعرهم باهتمام المجتمع بهم، وتمنحعم الشعور بالأمان والطمأنينة، وتدخل الفرح إلى قلوبهم.
وتقول إحدى المسنات "زيارة "مبادرة وطن" لها وقع كبير على نفسياتنا، وزيارة أبنائنا لنا تستحق كل الشكر والتقدير، لما لها من أثر إيجابي على كسر الروتين الذي نعيشه، فهي تملأ قلوبنا بالسرور والفرح".
وقال أحد المسنين عن الزيارات التي تقوم بها المبادرات الخيرية والتطوعية "إنها زيارات رائعة يقوم بها شباب ليقدموا لنا الهدايا، والدعم النفسي، ويحيطونا بالرعاية، ويسألوا عن أحوالنا".
وقالت رغد القاسم، وهي طالبة مدرسية متطوعة في مبادرة وطن "أحب العمل التطوعي، وقد شاركت في عدة نشاطات سابقة. عرفت عن مبادرة وطن بعد النجاح الكبير الذي حققه القائمون عليها، من نشاطات، خلال شهر رمضان، ومن خلال فيسبوك وأصدقائنا المتطوعين".
وأضافت القاسم "أهم مكتسباتنا من العمل التطوعي أنه يصقل شخصياتنا، ويمنحنا الإحساس بالمسؤولية تجاه المجتمع، وهو ما يجعلنا أكثر فاعلية، وأكثر نفعا للمجتمع، كما يعطينا فرصة ملء أوقات فراغنا بالأعمال المفيدة".
لكن القاسم تقول إن الاهتمام بالمسنين لم يرق بعد إلى المستوى المطلوب، وإن التعامل معهم ينقصه الكثير.
وأكد مؤسسا المبادرة، غيث النجادا ومحمد العبادي، أن الهدف من العمل التطوعي هو صقل شخصيات المتطوعين، وتطوير طريقة تعاملهم مع المجتمع، وزيادة خبرتهم في مجال الخدمة المجتمعية، ومن ناحية أخرى إشعار المسنين بأنهم جزء حيوي من المجتمع، يستحقون منه كل العناية والرعاية والتقدير.

التعليق
› ان الاّراء المذكورة هنا تعبر عن وجهة نظر أصحابها ولاتعبر بالضرورة عن اراء جريدة الغد.
  • »كيف ممكن اشارك (سعاد عمر)

    الأحد 5 شباط / فبراير 2017.
    السلام عليكم ،حابة ازور يا ريت الدلوني كيف بقدر اشارك،،، وشكرا كتير