إصابة 6 طلاب بتجدد مشاجرة "البلقاء التطبيقية" والجامعة تعلق الدوام يومين

تم نشره في الأربعاء 20 تشرين الثاني / نوفمبر 2013. 02:00 صباحاً
  • قوات من الشرطة والدرك تنتشر في محيط جامعة البلقاء التطبيقية الأسبوع الماضي-(الغد)
  • مشاركون في مشاجرة بجامعة البلقاء التطبيقية -(الغد)

طلال غنيمات

البلقاء -  قرر رئيس جامعة البلقاء التطبيقية الدكتور نبيل شواقفة تعليق الدوام في مركز الجامعة في السلط (طلبة وأكاديميين وإداريين) اليوم وغدا بعد إصابة 6 طلاب بينهم فتاة أمس بتجدد مشاجرة عشائرية كانت قد اندلعت قبل يومين في جامعة البلقاء التطبيقية بالسلط.
وبررت الجامعة قرارها بأنه "حفاظا على سلامة الطلبة من تداعيات الاعتداءات الخارجية على الجامعة التي حدثت خلال اليومين السابقين".
ووفق مدير مستشفى الحسين الحكومي الدكتور مصلح العبادي، فقد استقبل المستشفى المصابين، 3 منهم أصيبوا بالرصاص في منطقة القدم، فيما تعرض رابع إلى الطعن بواسطة سكين في رقبته وإصابته حرجة، وخامس تعرض للضرب المبرح، مشيرا الى أن الفتاة أصيبت بعيار ناري في يدها.
وقال شهود عيان إن أعدادا كبيرة من غير الطلبة تمكنوا من دخول الجامعة للمشاركة بالمشاجرة التي اندلعت بين عشرات الطلبة ممن ينتمون لتجمعين عشائريين في محافظة البلقاء، حيث جرى تبادل لإطلاق النار داخل الحرم الجامعي، قبل أن تنتقل المواجهات بين الطرفين إلى الخارج.
ورصدت "الغد" جموعا من الطلبة وهي تغادر حرم الجامعة خشية تعرضهم للإصابة، في الوقت الذي أقدمت فيه أطراف في المشاجرة على تحطيم عشرات المركبات في محيط الجامعة.
وقد استخدمت قوات الأمن والدرك التي طوقت الجامعة الغاز المسيل للدموع خارج الحرم الجامعي في محاولة لتفريق المتشاجرين الذين قدر عددهم بالمئات.
وردا على سؤال لـ"الغد"، أكد الناطق الإعلامي باسم الجامعة أحمد المناصير، أن الجامعة اتخذت قرارا بتأجيل امتحانات أمس إلى الأسبوع المقبل.
وتأتي المشاجرة امتدادا لأخرى وقعت قبل يومين وأطلقت خلالها العيارات النارية ما أدى إلى إصابة طالبين.
وفي تطور لاحق، أصدرت الجامعة بيانا حول ما حدث تاليا نصه:
وصلت إدارة جامعة البلقاء التطبيقية معلومات تفيد بنية البعض من خارج الجامعة اقتحام أسوار الجامعة، فقامت الجامعة بتأمين كافة مداخل ومخارج الجامعة وتنفيذ إجراءات مشددة لمنع أي شخص من دخول الجامعة من خارج أسوارها وإبلاغ الجهات الأمنية المختصة بهذه المعلومات.
وفي حوالي الساعة الثانية عشرة ظهرا تجمع عدد من الأفراد على آخر الطريق المؤدي الى الجامعة (آخر شارع الستين) ولم يتمكنوا من الوصول الى الجامعة بسبب وجود قوات الأمن بالقرب من أسوار الجامعة، وقاموا بإطلاق العيارات النارية في الهواء من عدد من الأسلحة النارية، قامت قوات الأمن بالتدخل على الفور وأطلقت عددا من القنابل المسيلة للدموع لتفريقهم، علما بأنه تمت إصابة أربعة من الجامعة منهم اثنان من العاملين في الجامعة وطالب وطالبة كانوا متواجدين عند أسوار الجامعة إثر إطلاق العيارات النارية من خارج الجامعة، وتم إسعافهم على الفور الى مستشفى الحسين في السلط وحالتهم العامة جيدة.
في هذه الأثناء تجمهر عدد كبير من الطلبة في ساحات الجامعة وغادروا الجامعة من البوابة الرئيسية، مع العلم أن الجامعة لم تقم بتعليق الدوام لأن كافة الأحداث السابقة تمت خارج الجامعة إلا أن إدارة الجامعة تحرص كل الحرص على سلامة وأمن طلابها وموظفيها.
وتهيب إدارة الجامعة بكافة الأهالي في المحافظة "الوقوف عند مسؤولياتهم للحفاظ على النسيج المجتمعي لهذه المحافظة، والعلاقات الأسرية المتينة بين أبنائها، وعدم الإساءة لهذه العلاقات التاريخية أو الإساءة الى جامعة الوطن جامعة البلقاء التطبيقية.

التعليق