فتى فلسطيني يقتل جنديا إسرائيليا طعنا بالسكين

تم نشره في الأربعاء 13 تشرين الثاني / نوفمبر 2013. 02:00 صباحاً - آخر تعديل في الأربعاء 13 تشرين الثاني / نوفمبر 2013. 05:59 صباحاً
  • شرطة اسرائيلية - ( ارشيفية)

القدس المحتلة - لقي جندي إسرائيلي، اليوم الاربعاء، مصرعه إثر تعرضه للطعن على يد فتى فلسطيني في المحطة المركزية بالعفولة.

وأعلنت مصادر طبية في مستشفى "هعيمك" الإسرائيلي وفاة الجندي (19 عاما) متأثرا بجروحه الخطيرة إثر تعرضه للطعن في انحاء مختلفة من جسده.

وقالت الشرطة الإسرائيلية إن منفذ العملية فتى يبلغ من العمر 16 عاما من إحدى قرى جنين، وقد دخل إلى إسرائيل بدون تصريح، مشيرة إلى أنه نقل إلى المستشفى للعلاج اثر اصابته بكدمات وجروح اثناء اعتقاله من قبل المتواجدين في المحطة.

وأضافت الشرطة أن الفتى الفلسطيني اعترف انه قام بعملية الطعن انتقاما لاعتقال جيش الاحتلال عددا من أفراد عائلته.

وقال شهود عيان إن الفتى انقض على الجندي داخل الحافلة التي كانت قادمة من الناصرة إلى العفولة وطعنه في عنقه ثم والى توجيه الطعنات له حتى تمكن المتواجدون في المكان من السيطرة على الفتى وتسليمه للشرطة الإسرائيلية التي وصلت إلى المكان.-(معا)

التعليق