العمايرة يشير الى عدم إغفال قوة "الأوروغوياني"

حسن يؤكد ثقته في قدرة "النشامى" على الخروج بنتيجة إيجابية

تم نشره في الأربعاء 13 تشرين الثاني / نوفمبر 2013. 02:00 صباحاً
  • الكابتن حسام حسن يتحدث في المؤتمر الصحفي أمس - (تصوير: جهاد النجار)

أيمن أبو حجلة

عمان - أكد المدير الفني للمنتخب الوطني لكرة القدم الكابتن حسام حسن، أن "النشامى" على أتم الاستعداد لمواجهة منتخب الأورغواي، والخروج بنتيجة إيجابية اليوم الأربعاء في ذهاب الملحق العالمي للتصفيات المؤهلة إلى نهائيات كأس العالم 2014 في البرازيل.
ورفض حسام خلال المؤتمر الصحفي، الذي عقد أمس في قاعة "يا هلا" بمدينة الحسين للشباب، استبعاد فرص المنتخب الوطني في التأهصل لنهائيات المونديال، معتبرا أن كرة القدم لا تعترف بالأسماء وإنما بالجهد المبذول خلال 90 دقيقة.
حسام الذي حضر إلى المؤتمر الصحفي يرافقه حارس المرمى لؤي العمايرة، شدد على أهمية المعسكر الذي أقامه الفريق على مدار ثمانية أيام في العاصمة القطرية الدوحة، والذي لعب خلاله "النشامى" مباراة ودية أمام المنتخب الزامبي (انتهت بفوز المنتخب الوطني بهدف وحيد)، مؤكدا أنه تمكن في هذا المعسكر من الإطمئنان على إصابات اللاعبين وحالتهم البدنية، مبينا أن اللاعبين مقدرين للمسؤولية الملقاة على عاتقهم.
وأشار الكابتن حسن، إلى أن الحالة المعنوية للاعبين مرتفعة للغاية، شأنهم في ذلك شأن جميع فئات الشارع الأردني على اختلاف أطيافه، وقدم الشكر لجلالة الملك عبدالله الثاني على الدعم والإهتمام الكبير الذي قدمه للفريق، وشكر سمو الأمير علي بن الحسين رئيس الهيئة التنفيذية لاتحاد الكرة ونائب رئيس الاتحاد الدولي عن قارة آسيا على الرعاية والمتابعة الحثيثة بكل ما يتعلق بتحضيرات المنتخب.
وتمنى حسام لو كان بإمكانه الاستفادة من كافة المحترفين خلال المعسكر القطري، إلا أن الظروف والقوانين الدولية حالت دون ذلك، مشيرا إلا أنه عمل في الأيام الأخيرة على تحضير بدائل للغيابات التي سيعاني منها الفريق، حيث يغيب الحارس عامر شفيع، والظهير محمد الدميري للإيقاف، فيما تعرض قلب الدفاع أنس بني ياسين لإصابة قد تمنعه من خوض لقاء اليوم.
وفي معرض رده على سؤال حول تصريحات مدرب منتخب الأورغواي أوسكار تاباريز، التي رفض خلالها التقليل من شأن النشامى، قال حسام أنه يركز فقط على فريقه ولاعبيه، ولا يهتم لتصريحات المنافس سواء كانت إيجابية أو سلبية.
كما أكد حسام على أنه درس أسلوب لعب منتخب الأورغواي في الآونة الأخيرة، مبينا أن كل فريق في العالم لديه نقاط قوة ونقاط ضعف، بما فيها أسبانيا والبرازيل، وأضاف أنه أخذ بعين الاعتبار نقاط الضعف الموجودة في الفريق المنافس. 
من ناحيته، أبرز الحارس لؤي العمايرة الفوائد المتعددة التي خرج منها المنتخب خلال المعسكر الأخير في الدوحة، مؤكدا أن زملاءه يتمتعون بقدر عال من المسؤولية، ومدركين تماما لما ينتظرهم اليوم.
وأوضح العمايرة، أنه لا يمكن إغفال قوة المنتخب الأورغوياني، مؤكدا في الوقت ذاته أن المنتخب الوطني بدوره يضم لاعبين قادرين على تحقيق المطلوب رغم صعوبة المهمة.

ayman.hijleh@alghad.jo

التعليق
› ان الاّراء المذكورة هنا تعبر عن وجهة نظر أصحابها ولاتعبر بالضرورة عن اراء جريدة الغد.
  • »loooooooosers (محمد)

    الأربعاء 13 تشرين الثاني / نوفمبر 2013.
    hard luck يا نشامي
    المرة الجاي العبوا مع اللي قدكم
    يا خسارة المليونين دينار اللي محتاجها فقراﺀ الاردن اكثر من شوية مبتدئين
  • »النشامى (عماد حتامله)

    الأربعاء 13 تشرين الثاني / نوفمبر 2013.
    عين على الملحق
    وعين على نهائيات اسيا
  • »رد على الاخ الى الامام (واحد عادي)

    الأربعاء 13 تشرين الثاني / نوفمبر 2013.
    الاخ ماهر.. شو بطولة القارات هاي اللي انتا حاطها عشان المنتخب يشارك فيها ؟؟ انتبه الله يسعدك بطولة القارات لابطال القارات
  • »الى الامام (ماهر)

    الأربعاء 13 تشرين الثاني / نوفمبر 2013.
    فعلا شو ما كانت النتيجة سواء ايجابية او سلبية سواء تأهلنا ام لا يجب الاهتمام اكثر بالنشامى وان يستمروا على نفس النهج فهناك بطولات كثيرة امم اسيا هناك بطولة القارات هناك كاس العالم في روسيا وقطر وووو يجب على الاتحاد ان يسعى الى رفعة المنتخب دائما لاننا وصلنا الى مستوى راقي بين المنتخبات فالى الامام والله الموفق
  • »النشامي (خلف)

    الثلاثاء 12 تشرين الثاني / نوفمبر 2013.
    شكرا يا نشامي لو شو ماكانت نتجيه المباره