ضمن فعاليات معرض الشارقة الدولي للكتاب

الإعلان عن الفائزين بجائزة "اتصالات لكتاب الطفل"

تم نشره في السبت 9 تشرين الثاني / نوفمبر 2013. 02:00 صباحاً
  • الإعلان عن الفائزين بجائزة "اتصالات لكتاب الطفل"

غيداء حمودة

الشارقة- على هامش فعاليات معرض الشارقة الدولي للكتاب في دورته الثانية والثلاثين الذي يستمر حتى 16 تشرين الثاني (نوفمبر) الحالي، تم الإعلان عن الفائزين بجائزة "اتصالات" كتلاب الطفل في دورتها الخامسة.
وقام سمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة بتكريم الفائزين بالجائزة وأعضاء لجنة التحكيم التي تضمنت كلا من د. هالة حماد (الأردن)، د. سونيا نمر (فلسطين)، جوانا المير (لبنان)، ناصر نصرالله (الإمارات)، وتيسا ستريكلاند (المملكة المتحدة).
وجاءت نتائج الفائزين بالجائزة على النحو التالي: حيث فاز بجائزة كتاب العام للطفل للفئة العمرية من (0-12 عاما) كتاب "عود السنابل" الصادر عن دار نهضة مصر للكاتبة الدكتورة عفاف طبالة ورسوم هنادي سليط.
وحصل كتاب "أجوان" الصادر عن دار نهضة مصر للكاتبة الإماراتية نورة النومان على جائزة كتاب العام لليافعين للفئة العمرية من (13-18عاما). وعن فئة أفضل نص فاز كتاب "أمي جديدة" للكاتبة الإماراتية مريم سهيل الراشدي. وأما فئة أفضل رسوم ففازت فيها الرسامة هنادي سليط من مصر عن رسومها لكتاب "عود السنابل". كما فاز كتاب "عندما تغضب" الصادر عن دار أصالة للنشر من لبنان عن فئة أفضل إخراج للكتاب.
من جهتها هنأت الشيخة بدور بنت سلطان القاسمي الرئيس الفخري للمجلس الإماراتي لكتب اليافعين الفائزين بالجائزة، وقالت إن فوزهم مستحق، وجاء بعد فحص وتدقيق ومراجعة كبيرة من قبل لجنة التحكيم المعنية بتقييم المشاركات، مشيرة إلى أن عدد الأعمال التي تقدمت للمنافسة بلغ 107 مشاركات، وأن ارتفاع عدد الأعمال المتنافسة يؤكد أهمية الجائزة والدور الذي باتت تضطلع به في الأوساط المعنية.
وأشارت إلى أن الجائزة نجحت في تحفيز روح الإبداع والتميز في صناعة أدب الطفل العربي، مثمنة المشاركة المتنوعة من المبدعين والمهتمين بكتاب الطفل العربي من أنحاء العالم كافة، ومؤكدة عزمهم المضي في الاحتفاء بالأسماء التي أغنت المشهد الثقافي للطفل العربي في مختلف المجالات.
وتعد جائزة اتصالات لكتاب الطفل، التي ينظمها المجلس الإماراتي لكتب اليافعين برعاية من شركة اتصالات، أحد أبرز وأهم الجوائز المخصصة لأدب الأطفال في العالم العربي. وتهدف الجائزة إلى اثراء ثقافة القراءة وحب الكتب العربية عند الأطفال من خلال ابراز أفضل أعمال الكتاب والرسامين والناشرين.
وتأتي الدورة الخامسة لجائزة اتصالات لكتاب الطفل كمنعطف جديد في تاريخ هذه الجائزة، حيث نجحت على مدار السنوات الأربع الماضية في تعزيز أهمية أدب الطفل العربي، وإحداث نهضة جديدة في هذا القطاع الحيوي.
ووفقاً للهيكلة الجديدة للجائزة، فإنه يتم توزيع قيمة الجائزة (مليون درهم إماراتي) على النحو التالي: 300 ألف درهم لفئة كتاب العام الطفل يتم توزيعها لكل من الناشر والمؤلف والرسام، و200 ألف درهم لفئة كتاب العام لليافعين بواقع 100 الف درهم لكل من المؤلف والناشر، فيما تم تخصيص 300 ألف درهم بواقع 100 الف درهم لكل من الكتاب الفائز بجائزة أفضل نص، والكتاب الفائز بأفضل رسوم، والكتاب الفائز بأفضل إخراج، وبهذا يكون المجموع 800 ألف درهم للجوائز.
كما رصدت جائزة اتصالات لكتاب الطفل مبلغ 200 ألف درهم إماراتي لمبادرة "ورشة" التي أطلقتها مؤخراً لبناء قدرات الشباب العربي في الكتابة والرسم بهدف اكتشاف ورعاية الجيل الجديد من المواهب العربية في مجال كتب الأطفال.

التعليق