الغور الشمالي: سكان في بلدة المدراج يطالبون بشمول منطقتهم بشبكة الصرف الصحي

تم نشره في الثلاثاء 5 تشرين الثاني / نوفمبر 2013. 02:00 صباحاً

علا عبد اللطيف

الغور الشمالي - يطالب سكان المدراج  في لواء الغور الشمالي بشمول منطقتهم بشبكة الصرف الصحي لتحسين الواقع البيئي فيها، نظرا لما يسببه الاعتماد على الحفر الامتصاصية من مشاكل بيئية تتمثل بفيضانها على المناطق المجاورة وجلبها للحشرات والقوارض، وخطورتها على مصادر المياه الجوفية.
وأشار سكان إلى المعاناة التي باتوا يتكبدونها جراء ارتفاع أجرة صهاريج النضح والتي تتراوح ما بين 35 و50 ديناراً للنقلة الواحدة.
وجاءت هذه المطالبات بعد تعرض شبكة المياه الرئيسيه إلى تلوث جراء اختلاطها بمياه الصرف الصحي، ما أدى إلى انقطاع المياه عن حوالي 85 منزلا في المنطقة وفاقم ذلك من معاناتهم اليومية.
وأشار خالد العمري الى خطورة الاستمرار في الاعتماد على الحفر الامتصاصية، محذرا من خطورة تسرب المياه إذا ما فاضت لمصادر المياه الجوفية التي تعتبر مصدرا لمياه الشرب لكثير من السكان.
وبين العمري إن شمول اللواء بشبكة للصرف الصحي كان مدار الحديث في كثير من جلسات المجلسين الاستشاري والتنفيذي وبحضور رؤساء البلديات، والتي أكدت على ضرورة وجود شبكة للصرف الصحي.
وبين أن الاعتماد على الحفر الامتصاصية أصبح مصدر قلق للسكان نظرا لارتفاع كلفة صهاريج النضح وقلة عددها، إضافة للمسافة الكبيرة التي يقطعها الصهريج في الوصول من مكب الأكيدر إلى اللواء والتي تقدر بحوالي 40 كيلو مترا.
وأكدت مها عبد، من سكان منطقة الشونة الشمالية أن ارتفاع تكلفة نضح الحفر الامتصاصية سبب تأخيرا في عملية نضحها مما أدى الى تشكل مكاره صحية انعكست سلباً على سكان المنطقة.
وطالبت وزارة المياه والري بشمول اللواء بشبكة للصرف الصحي وبأسرع وقت ممكن، حيث يتسبب فيضان الحفر الامتصاصية بـ"انتشار الروائح الكريهة والحشرات والقوارض الأمر الذي يربك الأهالي ويحول دون حريتهم في التجوال حول منازلهم".
وبينت ان السكان على استعداد لدفع ما يترتب عليهم من مستحقات مالية لتمديد شبكة للصرف الصحي. وأشار متصرف اللواء عدنان العتوم إلى صعوبة شمول لواء الغور الشمالي خلال الفترة الحالية بشبكة متكاملة للصرف الصحي بسبب ما تتطلبه من تمويل ضخم، نظراً لاتساع حجم اللواء واستواء مناطقه وتشابه تضاريسه.
وقال" إن شمول اللواء بشبكة الصرف الصحي مدرج ضمن الخطط المستقبلية للمشاريع الاستراتيجية لوزارة المياه والري".
ويضم لواء الغور الشمالي الواقع ضمن 3 بلديات رئيسية تضم كل منها عدد من المناطق، ويقدر عدد سكانه بأكثر من 130 ألف نسمة.

التعليق