السفير الأردني في قطر يحتفي ببعثة "النشامى"

تم نشره في الثلاثاء 5 تشرين الثاني / نوفمبر 2013. 02:00 صباحاً
  • السفير الأردني في قطر زاهي الصمادي يتوسط بعثة المنتخب الوطني لكرة القدم اول من أمس - (تصوير: جهاد النجار)

عمان- الغد- أكد السفير الأردني في قطر زاهي الصمادي، أن النشامى هم خير سفراء للوطن نظير ما يسجلوه من حضور مميز أينما حلوا وارتحلوا.
جاء ذلك خلال حفل العشاء الذي أقيم أول من أمس، في مقر السفارة الأردنية بالدوحة، احتفاء بالمنتخب الوطني الذي يقيم حاليا معسكرا تدريبيا في قطر، ضمن تحضيراته لمباراتي الأوروغواي يومي 13 و20 تشرين الثاني (نوفمبر) الحالي، في الملحق العالمي المؤهل لمونديال البرازيل 2014.
واعتبر الصمادي، خلال الحفل الذي حضره أعضاء وفد المنتخب الوطني وأركان السفارة، أن الدعم المطلق الذي يقدمه جلالة الملك عبدالله الثاني ابن الحسين للشباب والرياضة، هو سر التألق الذي طالما يظهر لدى المنتخبات الوطنية الرياضية بشكل عام، كما أكد أن جهود سمو الأمير علي بن الحسين رئيس الاتحاد الأردني نائب رئيس الاتحاد الدولي، تنعكس بشكل إيجابي وواضح على كرة القدم الأردنية، عبر ما تصنعه المنتخبات الوطنية والنشامى على وجه التحديد.
وتمنى الصمادي أن يواصل المنتخب الوطني والجهاز الفني صناعة الأمجاد، ودعا الله التوفيق له في المرحلة المهمة وتحقيق طموحات الوطن على أرض الواقع، في الوقت الذي أكد فيه أن الجميع يسير خلف النشامى.
من جانبه، ثمّن المدير الفني للمنتخب، حسام حسن، الدعوة وقال: "باسمي واسم أعضاء المنتخب كافة، نقدم الشكر الجزيل لما لمسناه من تعامل رائع منذ الوصول إلى الدوحة، وأؤكد أن المنتخب الوطني يدرك حجم طموحات الجماهير الأردنية ويسعى جاهدا للمضي قدما بترجمة هذه
الطموحات على أرض الواقع".
وأثنى المدير الفني على الدعم الكبير الذي يلقاه المنتخب من جلالة الملك عبدالله الثاني وسمو الأمير علي ودوره في تلبية الأهداف، مشيدا أيضا بالوقوف الجماهيري سواء كان ذلك في عمان أو من قبل الأردنيين في الخارج.

التعليق