الكرك: مزارعون يحذرون من"قتل بطيء" لمواشيهم بسبب انتشار الأكياس البلاستيكية

تم نشره في الثلاثاء 22 تشرين الأول / أكتوبر 2013. 03:00 صباحاً

هشال العضايلة

الكرك – حذر مربو الماشية في محافظة الكرك من خطر تعرض مواشيهم إلى "قتل بطيء" بسبب انتشار الأكياس البلاستيكية الناتجة من نفايات بعض المزارع أو المستخدمة في السوق المحلي، لاسيما في المناطق الشرقية حيث تتركز الثروة الحيوانية.

 ويؤكد رئيس جمعية مربي الثروة الحيوانية في محافظة الكرك المهندس زعل الكواليت إصابة 50 ألف رأس ماشية في الكرك كل عام بأعراض تناول المخلفات البلاستيكية حيث تكون سببا في نفوق المئات منها، مضيفا ان المتبقيات البلاستيكية أصبحت تشكل خطرا على  الثروة الحيوانية وتكبد المربين خسائر كبيرة نتيجة خسارتهم لمواشيهم باستمرار.
 ويقول الكواليت إن المواد البلاستيكية تتسبب بتدهور إنتاجية الماشية إلى مستويات خطيرة، لافتا إلى أن تأثير المتبقيات البلاستيكية على الأراضي الزراعية حيث تحول دون الاستفادة من التربة بشكل كامل.
 ويطالب مربو ماشية مديريتي البيئة والزراعة في الكرك بالعمل على مراقبة المزارع وإلزامها بالتخلص من المتبقيات بالطرق الصحيحة.
وقال مربي الماشية عايد الجعافرة إن وجود مناطق الرعي في المنطقة الشرقية قرب بعض المزارع يسبب خسائر مستمرة لمربي الماشية نتيجة نفوق أعداد كبيرة من مواشيهم بسبب المتبقيات البلاستكية.
 في الجهة المقابلة يؤكد مدير البيئة في المحافظة الكرك المهندس أحمد الذنيبات أن المديرية تقوم بمراقبة المزارع في مختلف مناطق المحافظة لمنعها من إلقاء المتبقيات الزراعية  من المواد البلاستيكية وتلزمهم بالتخلص منها بشكل لا يسبب أذى للبيئة المحلية.
 وأشار إلى قيام قسم الإرشاد الزراعي باستدعاء المزارعين بالمحافظة والطلب منهم تنظيف المناطق التي يقومون بزارعتها من المتبقيات البلاستيكية، مشيرا إلى الآثار السيئة للمواد البلاستيكية على الثروة الحيوانية والتربة.
 وقال إن المديرية ستقوم بحملات نظافة شاملة للتخلص من المواد البلاستيكية المنتشرة بالمحافظة بالتعاون مع مؤسسات أهلية ورسمية  وبمشاركة طلاب المحافظة.
 يذكر أن وزارة البيئة وضعت قبل عامين "الخطة الاستراتيجية الوطنية للتخلص من الأكياس البلاستيكية خلال الأعوام 2010 – 2012".
 وتتضمن الاستراتيجية وضع مواصفات جديدة للأكياس البلاستيكية من حيث السماكة والقياس والمواد الداخلة في تصنيعها، بحيث ينعكس على عملية الجمع وإعادة التدوير وإدخال مواد خام في صناعة الأكياس البلاستيكية، بحيث يتم تحليلها بيولوجيا مع التربة. وتتضمن الاستراتيجية، التوجه إلى استخدام أكياس القماش المعاد تدويرها للوصول إلى بيئة نظيفة، وفرض مبالغ رمزية على من يستعمل الأكياس البلاستيكية لصالح صندوق حماية البيئة.

hashal.adayleh@alghad.jo

التعليق