الكرك: سكان يشكون تردي أوضاع المدارس في الربة

تم نشره في الخميس 5 أيلول / سبتمبر 2013. 02:00 صباحاً

 الكرك -الغد - تعاني مدارس في منطقة الربة في لواء القصر من تردي أوضاع بناها التحتية واكتظاظ الطلبة فيها، وفق عدد من أهالي المنطقة.
وقال رئيس لجنة المجتمع المحلي في المنطقة رعد نورس المجالي إن معظم مباني المدارس في المنطقة قديمة، وتعاني من اكتظاظ في الصفوف الأساسية، اذ يصل عدد الطلبة فيها إلى نحو 45 طالبا في الصف الواحد.
وأشار إلى أن مدرسة الربة الثانوية تأسست العام 1949، ولم يتم إجراء أي ترميم لبنائها منذ ذلك الوقت، رغم أن جدران بعض الصفوف متهالكة وأسطحها آيلة للسقوط.
وبين أن قانون وزارة التربية والتعليم يمنع جمع الصفوف الأساسية بالصفوف الثانوية، إلا انه في مدرسة الربة لا يفعل هذا القانون.   وأشار عضو نادي الربة والناشط الاجتماعي زياد المجالي أن مدرسة الربه الأساسية المختلطة يتجاوز عدد الطلبة فيها الحد القانوني، إذ يصل إلى 60 طالبا أحيانا، فيما المدرسة تقع بجانب الطريق العام وهو شارع رئيسي يربط كافة ألوية الشمال بمحافظة الكرك مما يشكل خطرا على حياة الطلبة.
وطالب الدكتور رضوان المجالي بتصويب أوضاع مدارس المنطقة وإنشاء اخرى، خاصة في ظل وجود قطعتي أرض لملاك وزارة التربية في المنطقة، الأولى 10 دونمات والثانية بمساحة اربع دونمات في موقع بعيد عن الأزمة المرورية والأحياء السكنية، فيما موقع المدرسة الأساسية القديم مستأجر وسط الأحياء السكنية. 
من جهته لم يستجب مدير التربية والتعليم للواء القصر الدكتور فارس الصرايرة لاتصالات "الغد" المتكررة للحصول على رده فيما يتعلق بالمشاكل التي تعاني منها مدارس المنطقة.

التعليق
› ان الاّراء المذكورة هنا تعبر عن وجهة نظر أصحابها ولاتعبر بالضرورة عن اراء جريدة الغد.
  • »الربه (احمد)

    الأحد 27 تموز / يوليو 2014.
    مدرسة الربه اﻻساسية هي تجمع طﻻبي لجميع طﻻب منطقة الربة وجميع احيائها البعيدة التي تبعد اكثر من 3كم غرب وشرق البلد علما بان هناك قطع اراضي مملوكة لوزارة التربية في هذه اﻻحياء