"الأشغال" تبحث مع نقابة المهندسين سبل التعاون والتشاركية

تم نشره في الخميس 29 آب / أغسطس 2013. 02:00 صباحاً

عمان - بحث وزير الأشغال العامة والإسكان سامي هلسة، خلال لقائه أمس نقيب وأعضاء مجلس نقابة المهندسين، سبل التعاون بين الوزارة والنقابة والتشاركية الحقيقية بينهما.
وبين هلسة أن الوزارة كراعية لقطاع الإنشاءات بشقيه المقاولات والعمل الاستشاري الهندسي هي بيت المهندس الأردني، وأن الوزارة تعمل على كل ما من شأنه رفع جودة العمل الهندسي لاسيما أن المهندس الأردني يتمتع بسمعة ومهنية عالية عربيا وعالميا. وأشار الى برنامج تدريب المهندسين الذي يتم بين الوزارة والنقابة وذلك للحد والتخفيف من نسب البطالة ودعماً للخريج لكي يكسب الخبرة الكافية من خلال البرنامج التدريبي، داعيا الى الوصول لمنتج هندسي نهائي ذي جودة عالية في العمل الهندسي. وأضاف أن الوزارة مع تضافر كل الجهود من أجل أن تبقى النقابة كما هي دائما واحدة من أبرز وأفضل بيوت الخبرة التي قدمت وما تزال تقدم أفضل الكفاءات والخبرات المحترفة محليا وعربيا، مشددا على ضرورة الالتزام بتطبيق الكودات والمواصفات الفنية بالمشاريع الهندسية سواء أكان بالإشراف والتصميم أم التنفيذ.-(بترا)

التعليق