بدء محاكمة "أبو قتادة" الشهر المقبل بتهمة "الإرهاب"

تم نشره في الثلاثاء 20 آب / أغسطس 2013. 02:00 صباحاً
  • محكمة أمن الدولة في أعقاب وصول أبو قتادة إليها قادما من لندن-(أرشيفية- تصوير: محمد أبو غوش)

موفق كمال

عمان - تباشر محكمة أمن الدولة مطلع الشهر المقبل محاكمة منظر السلفية الجهادية في أوروبا عمر عثمان الملقب بـ"أبو قتادة" بتهمة "المؤامرة بقصد القيام بأعمال ارهابية"، في قضيتي تنظيم الإصلاح والتحدي و"تفجيرات الألفية".

ووفق المحامي تيسير ذياب وكيل الدفاع عن أبو قتادة، فإن المدعي العام لمحكمة أمن الدولة كان أبلغ أبو قتادة بلائحة الاتهام عندما مثل أمامه أول مرة بعد وصوله الى الأردن قادما من بريطانيا. وكان أبو قتادة نفى، خلال التحقيق معه من قبل المدعي العام، ان يكون "قدم فتاوى للمتهمين بتنظيمي الاصلاح والتحدي أو تفجيرات الألفية قبل تخطيطهم بالقيام بأعمال ارهابية"، وفق ما جاء بلائحة الاتهام، او ان تكون له علاقة بالمتهمين أو أن يكون أي منهم اتصل به، بحسب ذياب.
وقال ذياب إن أبو قتادة أكد خلال التحقيق أنه لا يعرف ايا من المتهمين شخصيا، باستثناء منظر السلفية الجهادية عصام البرقاوي الملقب بـ"أبو محمد المقدسي"، وذلك من خلال كتبه ووسائل الإعلام فقط.
وكان مدعي عام أمن الدولة أوقف ابو قتادة مدة اسبوعين على ذمة التحقيق في مركز إصلاح وتأهيل الموقر لحين البدء بمحاكمته، فيما يشكو أبو قتادة من "عدم السماح له بارتداء الثوب وإلزامه بزي السجون"، وفق ذياب.

[email protected]

التعليق