السرور يؤكد عدم دستورية مطلب وقف العمل بـ"المطبوعات والنشر"

تم نشره في الجمعة 19 تموز / يوليو 2013. 02:00 صباحاً
  • رئيس مجلس النواب سعد هايل السرور أثناء دخوله إلى قبة البرلمان - (تصوير: ساهر قدارة)

عمان - أكد رئيس مجلس النواب سعد السرور ان الواجب والمصلحة الوطنية يفرضان علينا جميعا الدفاع عن حرية الصحافة والإعلام، مشددا على ان مجلس النواب كما الأردنيين جميعا يدافع ويقف بشدة مع حرية الصحافة والإعلام بقناعة راسخة منه بأهمية قطاع الصحافة في نهضة وتقدم الوطن.
جاء ذلك خلال ترؤسه اجتماع لجنة التوجيه الوطني أمس الذي خصص لمناقشة مدى تأثير قانون المطبوعات والنشر على المواقع الإلكترونية وقضية توقف صحيفة "العرب اليوم" عن الصدور بحضور رئيس اللجنة النائب خالد البكار وعدد من النواب ووزير الدولة لشؤون الإعلام وزير الشؤون السياسية والبرلمانية محمد المومني ومدير عام المطبوعات والنشر فايز الشوابكة ونقيب الصحفيين الزميل طارق المومني وأصحاب مواقع إلكترونية وصحفيين من  "العرب اليوم".
وبخصوص المذكرة التي تطالب بوقف العمل بالقانون او عدم تنفيذه، أوضح السرور "أن هذا المطلب غير دستوري ولا يمكن قبوله، فالحكومة - أي حكومة - يتوجب عليها تنفيذ القانون وإن أرادت عدم تنفيذه لأي سبب فعليها التقدم لمجلس النواب بتعديل القانون أو تغييره سندا لأحكام الدستور وعكس ذلك تكون قد خالفت الدستور الذي نتفق جميعا على احترامه والتقيد به".
وأكد انه سيقدم كل ما يلزم لتسهيل عمل لجنة التوجيه الوطني وسيتابع مع الجهات ذات العلاقة مطالب قطاع الصحافة والإعلام بما في ذلك متابعة قضية "العرب اليوم"، مؤكدا أنه لا يقبل بأي شكل من الأشكال إغلاق أبواب رزق الناس وخاصة اسر العاملين في الصحيفة.
وقدم اصحاب المواقع الإلكترونية وصحفيو "العرب اليوم" اقتراحات ومطالب متعلقة بقانون المطبوعات والنشر، مؤكدين انهم مع التنظيم ويحرصون على تطبيق القوانين ولكنهم يرفضون حجب المواقع والمساس بالحرية الصحفية.
من جهته، وعد البكار بعقد سلسلة اجتماعات مع اصحاب المواقع والصحفيين ومختلف المسؤولين اصحاب العلاقة لمتابعة ملاحظاتهم ومطالبهم وايجاد الحلول الناجعة لها .
وشدد على دعمه واعضاء اللجنة للحريات الصحفية ومساندتهم لمطالب الوسط الصحفي خاصة المطالب المتعلقة بالحريات الصحفية وصحيفة "العرب اليوم".-(بترا)

التعليق