العراق يفرج عن 8 سلفيين أردنيين من أصل 17 معتقلا

تم نشره في الخميس 11 تموز / يوليو 2013. 02:00 صباحاً
  • (تعبيرية)

حسين كريشان
معان -  أعلن التيار السلفي الجهادي في الأردن أن السلطات العراقية أفرجت عن 8 من أعضاء التيار السلفي من أصل 17 من عناصره معتقلين لدى السجون العراقية.
وأكد القيادي البارز في التيار السلفي الجهادي محمد الشلبي الملقب بـ"أبو سياف"، لـ"الغد" أن السلطات العراقية وقعت مرسوما رئاسيا يتضمن الإفراج عن 8 أعضاء من التيار معتقلين في السجون العراقية، متوقعا وصولهم الى الأردن يوم الأحد المقبل.
وأشار أبو سياف إلى أن وعودا تلقاها التيار من مصادر رسمية عراقية أنه سيتم الإفراج عن الدفعة المتبقية في سجون العراق قبيل عيد الفطر، ومن أبرزهم المعتقل إبراهيم غنيم السعودي.
وأوضح أن السلطات العراقية أبدت تعاونا جيدا في التعامل مع ملف المعتقلين الأردنيين في سجونها من أجل التسريع في الإفراج عنهم.
ووفق مصادر سلفية، فإن معتقلي التيار كانوا محكومين بمدد تتراوح ما بين العشر سنوات والمؤبد، بتهم دخول العراق بصورة غير شرعية والقيام بتنفيذ أعمال إرهابية، مشيرا الى أن عدداً من أعضاء التيار السلفي الأردني ذهبوا إلى العراق لمحاربة القوات الأميركية إبان احتلالها الى العراق العام 2003.
وكان سلفيو معان نفذوا عدة احتجاجات وتظاهرات سلمية في مدينة معان كان آخرها اعتصاما مفتوحا أمام إحدى المديريات الأمنية في معان لمطالبة الحكومة بالتدخل رسميا لدى السلطات العراقية للإسراع في إطلاق سراح إبراهيم السعودي، وضمان عودته إلى المملكة بين أهله وأبنائه.

التعليق