روسيا: عَرَض ابنه للبيع.. نكاية بزوجته

تم نشره في الجمعة 14 حزيران / يونيو 2013. 02:00 صباحاً - آخر تعديل في الجمعة 14 حزيران / يونيو 2013. 07:05 صباحاً
  • (تعبيرية)

موسكو- أوقفت الشرطة الروسية رجلاً عرض ابنه للبيع على الإنترنت نكاية بزوجته التي يخوض معها معركة قضائية للطلاق والحضانة على الطفل.
ونقلت وكالة الأنباء الروسية (نوفوستي) عن الشرطة أنها أوقفت رجلاً في الخامسة والعشرين من العمر للاشتباه بنشره إعلاناً على الإنترنت لبيع ابنه بـ25 ألف دولار، نكاية بزوجته التي يخوض معها معركة طلاق وحضانة.
وقال محققون في بيان إن الرجل عرض ابنه للبيع في إعلان على موقع إلكتروني مشهور في مدينته أستراخان (جنوب) يشير فيه إلى إمكانية بيع أعضائه، مشيرين إلى أن السكان أمطروا الشرطة بالاتصالات للعثور على ناشر الإعلان.
واستطاعت الشرطة معرفة هوية الرجل الذي يقف وراء الإعلان وتبيّن أنه عاطل عن العمل ومدمن على الكحول يعيش مع أهله ويطلب حضانة الطفل البالغ من العمر عاماً و8 أشهر.
وقالت الزوجة إن زوجها لم يكن يعيش معها منذ ولادة الطفل، ورغم ذلك طلب الحضانة وواصل بعث رسائل تهديد لها على الدوام.
وحين عثرت الشرطة على الرجل كان في حالة سكر، وأوقفته وفتحت تحقيقاً جنائياً في القضية.-(يو بي اي)

التعليق