منتخب الكرة يعود من استراليا استعدادا لمواجهة عُمان

تم نشره في الخميس 13 حزيران / يونيو 2013. 02:00 صباحاً
  • عدد من لاعبي المنتخب الوطني ونظيره الاسترالي يتنافسون على الكرة في مباراة اول من أمس - (تصوير: جهاد النجار)

خالد الخطاطبة

عمان - يستقل واحد وعشرون لاعبا من لاعبي المنتخب الوطني لكرة القدم من أصل 26 لاعبا، الطائرة العائدة من استراليا إلى عمان فجر اليوم الخميس في مقاعد الدرجة الاولى في الطائرة، في بادرة تهدف إلى منح اللاعبين اكبر قدر من الراحة خلال الرحلة المرهقة التي تستمر حوالي 20 ساعة، استعدادا للمباراة الحاسمة والمهمة امام منتخب سلطنة عمان، التي تجرى في عمان يوم الثلاثاء المقبل، في الجولة الأخيرة من الدور الرابع والحاسم من تصفيات كأس العالم، والتي يحتاج فيها المنتخب الوطني للفوز، للدخول في منافسات الملحق الآسيوي ومن ثم الملحق العالمي بحثا عن الوصول إلى مونديال البرازيل.
ووفق نائب رئيس اتحاد كرة القدم المهندس صلاح صبرة في رده على استفسارات "الغد"، فإن المنتخب يصل إلى عمان فجر اليوم الخميس قادما من استراليا.
وأضاف: "خصصنا 21 مقعدا بالدرجة الاولى على الطائرة للاعبي المنتخب، لمنحهم اكبر قدر من الراحة، استعدادا لمواجهة سلطنة عمان نظرا لاهمية المباراة". وكشف صبره عن اتصالات اجراها مع المنتخب عقب الخسارة امام استراليا بنتيجة 0-4، هدفت إلى رفع معنويات النجوم الذين ابدوا اعتذارهم واسفهم على هذه الخسارة الثقيلة، مشيرا إلى انه طالبهم بطي صفحة استراليا، والتطلع بتفاؤل لمباراة سلطنة عمان لمواصلة المنافسة على الوصول للبرازيل التي طريقها ليست مفروشة بالورود لجميع المنتخبات.
يشار إلى أن منتخبنا الوطني لكرة القدم الذي يعود إلى عمان فجر اليوم الخميس، سيخضع لراحة قصيرة، قبل أن يستأنف تدريباته، ومن ثم الدخول في معسكر مغلق في الفندق، استعدادا لمباراة الثلاثاء الحاسمة.
وكان الجهازان الفني والإداري، عملا خلال الساعات الماضية على الجانب النفسي للاعبين، من خلال شحذ هممهم من جديد، ودفعهم باتجاه طي صفحة مباراة استراليا.
منتخب عُمان يسعى لتجهيز الحوسني
يواصل المنتخب العماني تدريباته في مسقط، استعدادا لمواجهة منتخبنا، قبل الحضور إلى عمان يوم الاحد المقبل.
وخاض المنتخب الشقيق يوم أول من أمس، مباراة ودية مع المنتخب الأولمبي العماني، تعويضا عن مباراة عمان الودية التي كانت مقررة امام منتخب البوسنة الذي اعتذر في اللحظات الأخيرة عن المباراة، ليلجأ المنتخب الشقيق لملاقاة الأولمبي في المباراة التي انتهت بفوز المنتخب العماني بنتيجة 1-0، سجله اللاعب العائد حسن ربيع.
ومثل المنتخب العماني في المباراة اللاعبون: فايز الرشيدي ونذير المسكري وعبدالرحمن صالح في قلب الدفاع ومحمد المسلمي وسعد سهيل ظهيرين، وفي الوسط لعب علي الجابري في الارتكاز وعيد الفارسي وقاسم سعيد وعلي سالم وفي الهجوم يعقوب عبدالكريم واسماعيل العجمي.
وكان المدرب الفرنسي للمنتخب العماني بول لوجين، اعرب عن رضاه عن اداء لاعبيه في المباراة الودية، استعدادا لمواجهة منتخبنا المقبلة.
ويواصل الجهاز الطبي في منتخب سلطنة عمان، جهوده الكبيرة في تأهيل وتجهيز المهاجم عماد الحوسني، ليكون جاهزا للمشاركة في مباراة الثلاثاء.
خسارة منتخبنا تربك المنتخب العماني
كشفت الصحف العمانية الصادرة يوم أمس، عن استيائها من خسارة منتخبنا امام استراليا بنتيجة 0-4، كون تلك الخسارة، قلصت من فرص تأهل المنتخب العماني مباشرة إلى مونديال البرازيل.
واشارت الصحف إلى ان المنتخب العماني كان يتمنى تعادل منتخبنا مع استراليا، لتكون موقعته يوم الثلاثاء مع منتخبنا حاسمة، لتأتي خسارة منتخبنا لتربك المنتخب العماني الذي سيكون مصيره بالتأهل المباشر مرهون بفوزه على منتخبنا، شريطة فوز العراق على استراليا في المباراة المقبلة.
واشارت الصحف العمانية الصادرة يوم أمس، أن المدير الفني لمنتخبنا الوطني عدنان حمد، فضل منح لاعبيه راحة، استعدادا لمواجهة الثلاثاء. واشارت الصحف إلى ان حمد فضل اجراء تبديلات لافضل لاعبيه امام استراليا استعدادا لعمان، كما خشي على حارس مرماه عامر شفيع من الغياب فقام باستبداله، لضمان تواجده امام سلطنة عمان.

[email protected]

التعليق
› ان الاّراء المذكورة هنا تعبر عن وجهة نظر أصحابها ولاتعبر بالضرورة عن اراء جريدة الغد.
  • »حسن و البواب (Aboud)

    الخميس 13 حزيران / يونيو 2013.
    لازم ينضم حسن و البواب للمنتخب بدنا نتيجه، اول مره بحياتي بشوف ٣ حراس من ضمن كشف ١٨ لاعب
  • »كأس العالم ما بدها مدرب مثل عدنان حمد (ماهر)

    الخميس 13 حزيران / يونيو 2013.
    اقترح التخلص من عدنان حمد حتى يكون لنا حظوظ بالمنافسه، والا فانتظروا 4 سنوات اخرى.
  • »محمد ابو قاصود (محمد)

    الخميس 13 حزيران / يونيو 2013.
    اين الخبره
  • »مع شفيع (سامية)

    الخميس 13 حزيران / يونيو 2013.
    الي معه شفيع ما يضيع
  • »نهاية الحلم (رائد ملكاوي)

    الخميس 13 حزيران / يونيو 2013.
    اعتقد ان الامور اصبحت صعبة نوعا ما فالفوز على عمان يتطلب اللعب مع ثالث المجموعة اما يران او اوزبكستان ناهيك عن اللعب مع خامس امريكا الجنوبية اما الاروغواي او فنزويلا وهما منتخبان قويان نتمنى ان نشاهد عودة الروح للمنتخب
  • »مع الموعد (معتز)

    الخميس 13 حزيران / يونيو 2013.
    سنكون كلنا باستقبال النشامى الابطال وبالتوفيق يوم الثلاثاء سنكون معكم باذن الله في الخسارة قبل الفوز
  • »الحوت (عاشقة عامرشفيع)

    الأربعاء 12 حزيران / يونيو 2013.
    ان شاء الله يوصلو بالسلامة نحن في الانتظار يا كبار