اللاعبان يتمنيان المساعدة لمواصلة مشوارهما الرياضي

الجنيدي وهماش: عشنا 10 أشهر "مأساوية" قبل صدور البراءة

تم نشره في الاثنين 10 حزيران / يونيو 2013. 02:00 صباحاً
  • اللاعبان معتز الجنيدي وفيصل هماش (وسط) يتحدثان في المؤتمر الصحفي أمس - (من المصدر)

عمان - أكد لاعبا المنتخب الوطني الأردني لذوي الاعاقة، معتز الجنيدي وفيصل هماش، "وجود" مؤامرة حيكت ضدهما، مضيفين إنهما عاشا 10 أشهر "مأساوية" تعرضا خلالها لـ"كلام غير إنساني وشتائم طالت حتى ذويهما".
جاء ذلك خلال مؤتمر صحفي خاص حول إعلان براءتهما عقداه في نقابة الصحفيين أمس، كشفا خلاله عن كافة التفاصيل المتعلقة بقرار منعهما من خوض منافسات برالمبيك لندن 2012، بسبب اتهامات بـ"التحرش الجنسي" وجهت إليهما خلال وجودهما في معسكر تدريبي بايرلندا يسبق منافسات الأولمبياد.
وأعلنت محكمة ايرلندية نهاية الشهر الماضي براءة الجنيدي وهماش، حيث صدر الحكم ببرائهما لعدم وجود أدلة، فيما من المتوقع أن يصدر الحكم بحق اللاعب الثالث عمر قرادة بعد نحو شهرين.
وأطلق الجنيدي، خلال المؤتمر الذي حضره عدد من أعضاء نقابة الصحفيين ورجال الاعلام ، مبادرة "أنا بريء"، داعياً جميع الجهات سواء كانت رسمية أو شعبية إلى تبني هذه المبادرة ودعمها.
وقال "إننا تعرضنا للاضطهاد على مدار 10 شأهر جراء ما كُتب عنا بطريقة غير إنسانية، فضلاً عما تعرضنا له من شتائم وقذف طال حتى شرفنا وأُسرنا"،متسائلاً "لماذا حدث هذا معنا؟".
فيما أكد هماش "وجود خيوط تآمر في هذه القضية"، مضيفاً "لقد تمنيت في لحظة من اللحظات أنني لو لم أكن رياضياً".، وقال إننا "طالبنا مراراً بفتح تحقيق لمعرفة من يقف خلف هذه المؤامرة"، داعياً الشركات والمؤسسات ورجال الأعمال إلى تقديم كل الدعم لنا كرياضيين، حيث سنستمر في رياضتنا وسنثبت للعالم بأننا أبطال.
من جهته، استعرض المحامي حمدان الفاعوري، وكيل الدفاع عن الجنيدي وهماش، التهم التي وجهت لموكليه، حيث وجهت لهماش تهمة "التحريض على إقحام طفلة عمرها ما بين 13 و16 عاماً في ممارسة عمل جنسي"، فيما وجهت للجنيدي تهمة "لمس سيدة بطريقة جنسية متعددة أثناء التقاط صورة تذكارية معها".
وقال الفاعوري إنه تم "سجن الجنيدي وهماش في زنازن إنفرادية لمدة يومين، رغم أن الطبيب المختص أوصى بعدم إيداعهما بزنازن إنفرادية بسبب أوضاعهما الصحية".
وأضاف إن الشرطة الإيرلندية "عجزت على مدار أربعة أشهر ونصف الشهرمن تحويل ملف (الشكاوى) إلى هيئة الإدعاء العام، لعدم تمكنها من إيجاد أدلة قوية".
وتابع أنه حال استلام المحكمة للملف اتضح لها أن التهمة الموجهة للجنيدي وهماش "ليست واقعية ولا جدية وليس لها أساس من الصحة ولا تقوم على دليل"، مؤكداً أنه تم إسقاط التهمة عن الجنيدي وهماش وصدر خطاب رسمي بذلك.
يذكر أن الجنيدي وهماش وقرادة واجهوا تهماً بالتحرش الجنسي، في شهر آب (أغسطس) الماضي، وذلك خلال تواجدهم بمجمع انتريم الرياضي في ايرلندا الشمالية، خلال استعداداتهم لخوض منافسات برالمبيك لندن 2012.، وتم منع هؤلاء من المشاركة بدورة البارالمية لندن 2012.-(بترا)

التعليق