حراك الشمال الإصلاحي يدعو العشائر إلى عدم الانجرار وراء الفتنة

تم نشره في الخميس 6 حزيران / يونيو 2013. 02:00 صباحاً

أحمد التميمي

إربد - دعا بيان أصدره المكتب التنفيذي للحراك الشعبي في الشمال أمس، العشائر إلى "عدم الانجرار وراء الفتنة والتميز ومعرفة العدو الحقيقي لهم وللشعب بشكل عام".
ولفت البيان إلى ضرورة "فرض هيبة الدول بتطبيق العدل والقانون على الجميع وليس بالحملات الأمنية"، معتبرا أن "هيبة الدولة بالعدل وتطبيق القانون على الجميع، وليس بالحلول الأمنية التي تجر البلاد إلى مواجهات دموية".
ودان "الاعتداء على حرية الإعلام، مؤكدا أن "الاعتداء على حرية الإعلام يثبت أن الحكومة لا تستطيع الدفاع عن نفسها أمام ما تنشره وسائل الإعلام المستقلة من حقائق". ولفت إلى أن "الحكومة أضاعت كرامة المواطن الأردني فعليه الدفاع عن كرامته بنفسه بوسائل التعبير السلمية والتوحد الشعبي".
وحسب البيان فإن "إصرار الحكومة على إنجاز المشروع النووي رغم الرفض الشعبي العام له يثير الريبة بأن الحكومة تنوي التغطية على دفن نفايات نووية سابقا بالادعاء أنها تعود لمشروعنا النووي واللجوء، مؤكدا أن استخدام أموال الضمان الاجتماعي لتمويل المشروع النووي أمر مرفوض تماما".

[email protected]

التعليق