رئيس ديوان المظالم يحث الأئمة بالطفيلة على التشاركية في توعية المجتمع

تم نشره في الأحد 2 حزيران / يونيو 2013. 02:00 صباحاً

فيصل القطامين

الطفيلة - أكد رئيس ديوان المظالم عبد الإله الكردي خلال لقائه الأئمة والوعاظ والواعظات وموظفي مديرية أوقاف الطفيلة أمس، على  أهمية الدور المنوط بهم من خلال التوجيه والإرشاد والتوعية داخل المجتمع، إلى جانب التوعية بالعادات الاجتماعية الخاطئة التي يمارسها أفراد من المجتمع.
 ودعا الكردي الأئمة والوعاظ إلى التعاون والتشارك مع ديوان المظالم لتعميم الوعي المجتمعي لتحديد ابرز المشكلات من خلال القنوات القانونية والرسمية. وأشار إلى أن الديوان يشارك المجتمع والأئمة والوعاظ في أدوارهم التوجيهية المهمة من خلال تلقي شكاوى وتظلمات أفراد المجتمع وإصغاء الآذان لتظلماتهم.  ولفت إلى أن الديوان يتلقى باستمرار العديد من الشكاوى من جميع المتعاملين مع الإدارات العامة عند تعرضهم للتمييز أو عدم تحقيق المساواة، أو عدم إنصافهم أو سوء إدارة تمارس ضدهم أو أي إهمال وتقصير إداري، ويتم التعامل معها بمنتهى الاهتمام.
 وعرض الكردي عدداً من الشكاوى الفردية والجماعية والتي نجح الديوان في معالجتها وإيجاد حلول لها، لافتا إلى أهمية لجوء المواطن إلى ديوان المظالم في حالة تعرضه إلى مثل تلك الحالات، كي يكون الديوان قادرا على تلمس الأخطاء الإدارية بغية متابعتها والعمل على تصويبها وإيصال الحق لأصحابه، ما يسهم في تحسين أداء الجهاز الإداري وتبسيط الإجراءات والخدمات المقدمة بكل فاعلية.

[email protected]

التعليق