البلقاء: المتقاعدون العسكريون يدعون إلى تمتين الجبهة الداخلية

تم نشره في السبت 25 أيار / مايو 2013. 02:00 صباحاً

طلال غنيمات

البلقاء - أصدرت الهيئة الإدارية لتجمع البلقاء للمتقاعدين العسكريين بيانا حول الوضع الراهن في المنطقة، ومدى خطورته على الأردن خلال اجتماعها أمس.
ودعا البيان إلى تمتين الجبهة الداخلية وحماية حدودنا من أي تهديد خارجي، وهي مسؤولية تقع على عاتق القوات المسلحة، وهي قادرة على حماية البلد من أي تهديد بفضل حكمة جلالة الملك عبدالله الثاني، والكفاءة العالية التي يتمتع بها الجيش العربي والأجهزة الأمنية.
 واستنكر البيان ما قامت به مجموعة من أفراد طاقم السفارة العراقية خلال الاحتفال الذي جرى في المركز الثقافي الملكي، وما نتج عنه من تداعيات تتنافى وأخلاق العمل الدبلوماسي، مطالبا السفير وطاقم السفارة أن يحترموا الأعراف الدبلوماسية، وعدم الاعتداء على مواطني البلد التي يقيمون فيها، وعلى الحكومة العراقية سحب كل من تسبب بهذه الحادثة ومعاقبتهم. وأشار البيان أن التدفق السوري منذ بداية الأزمة شكل ضغطا كبيرا على الخدمات الصحية ومزاحمة المواطنين على الشقق السكنية وقطاع التعليم وسوق العمل، وهذا يتطلب من الحكومة ضرورة تصويب أوضاع الوافدين السوريين وتركيز تواجدهم في أماكن محددة.

التعليق