استبعاد تلوث مياه حوض "الزعتري" جراء الحفر الامتصاصية في المخيم

تم نشره في الخميس 16 أيار / مايو 2013. 02:00 صباحاً

المفرق - استبعد مدير إدارة مياه المفرق المهندس علي أبو سماقة حدوث تلوث في مياه حوض الزعتري جراء محاذاته لمخيم الزعتري للاجئين السوريين.
وبين لوكالة الأنباء الأردنية "بترا" أن أقرب نقطة لضخ المياه من الآبار الموجودة ضمن حوض الزعتري المائي يصل عمقها الى 350 مترا، فيما الحفر الامتصاصية التي تم استحداثها في المخيم لا يتجاوز عمقها ثلاثة أمتار ما يؤكد صعوبة اختلاط الصرف الصحي بالجوف المائي ضمن حوض الزعتري.
ولفت أبو سماقة الى ان وزارة الصحة تقوم يوميا بفحص المياه في الحوض قبل ضخها، مشيرا الى ان الفحوصات المخبرية كافة أثبتت سلامة المياه في الآبار الارتوزاية بالمنطقة.
وأكد أن ضخ المياه من الآبار العاملة في حوض الزعتري والعاقب لا يتم الا بعد موافقة مختبرات وزارة الصحة وسلطة المياه.
وأشار أبو سماقة الى أن عدد الآبار العاملة في الحوضين تبلغ 75 بئرا ارتوازيا تضخ 1200 متر مكعب في الساعة لمحافظات المفرق وجرش واربد والزرقاء، موضحا ان الحفر الامتصاصية في المخيم تم استحداثها من خلال اسطوانات حديدية يتم نضحها يوميا وطرحها في مكب النفايات السائلة لتلافي تسربها الى جوف الأرض. -(بترا)

التعليق