ستاربكس ترمم مدرسة الأميرة بسمة بالتعاون مع مبادرة "ملاعب أكثر أمناً"

تم نشره في الأربعاء 15 أيار / مايو 2013. 02:00 صباحاً

عمان- انطلاقاً من التزامها بتعزيز الروابط مع المجتمعات التي تعمل بها، تعاونت ستاربكس مؤخراً مع مبادرة “ملاعب أكثر أمناً” لترميم وتجديد مدرسة الأميرة بسمة في منطقة أبونصير.
ويأتي تنفيذ المشروع ضمن برنامج ستاربكس، “الشهر العالمي للخدمات التطوعية”، كأحد مشاريع عديدة أخرى تنفذها ستاربكس طوال شهر نيسان (إبريل) من كل عام. وقد شهد هذا المشروع الذي يندرج في إطار خدمة المجتمع، مشاركة أكثر من 40 من شركاء (موظفي) وزبائن ستاربكس، إلى جانب مجموعة من الدفعة الأولى من زملاء مشروع “بادر”، وعدد من طالبات المدرسة، أسهموا جميعاً بتأسيس ملاعب كرة القدم وكرة السلة وكرة الطائرة، فضلاً عن زراعة الأشجار وطلاء جدران المدرسة وعدد من غرفها الدراسية.
وتعليقاً على فعاليات الشهر العالمي للخدمات التطوعية، تقول رنا شاهين، المدير الإقليمي للاتصالات والمسؤولية الاجتماعية لدى ستاربكس في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا: “لقد شهدنا هذا العام في الشهر العالمي للخدمات التطوعية مشاركة مجموعة من الأفراد المتحمسين للمساهمة في ازدهار مجتمعاتهم، من بينهم زملاء مشروع “بادر”، وشركاء وزبائن ستاربكس. ولا شكّ في أنّ هذا المشروع المتميّز يجسّد جهودنا على المدى الطويل لإحداث فرق في المجتمعات التي نعمل فيها”.
جدير بالذكر أن مبادرة “ملاعب أكثر أمناً” تعمل تحت مظلة “مؤسسة حكمت للسلامة المرورية”، والتي تلتزم بدورها بتوفير الدعم والاستشارة للمؤسسات الحكومية ومؤسسات المجتمع المدني للحدّ من عدد ضحايا الحوادث المرورية. وتكرّس مبادرة “ملاعب أكثر أمناً” جهودها لتأسيس ملاعب يمكن للأطفال والشباب اللعب فيها بعيداً عن الطرقات.

التعليق