إضرام النار بمقر إدارة المدرسة الإسلامية في إربد

تم نشره في الأحد 5 أيار / مايو 2013. 02:00 صباحاً

أحمد التميمي

إربد - أضرم مجهولون النار بمقر الإدارة للمدارس الإسلامية الواقعة في شارع إيدون بإربد فجر أمس بدون وقوع أي إصابات، فيما خلف الحريق أضرارا مادية بسيطة قبل أن تتمكن كوادر الإطفاء من السيطرة على الحريق، وفق مصدر أمني.
وقال المصدر الذي طلب عدم ذكر اسمه إن كاميرات المراقبة التي تم وضعها حديثا في المدرسة رصدت أحد الأشخاص يقوم بالتسلل الى المدرسة ومحاولة حرق مبنى الإدارة، إضافة الى وجود كميات كبيرة من المواد المشتعلة بجانب المبنى.
وحسب المصدر فإن الأجهزة الأمنية باشرت بالتحقيق في الحادثة للوقوف على التفاصيل.
وكانت إدارة المدرسة أعلنت صباح أمس أن للحريق أضرارا طاولت جدران المبنى من الداخل وأرضياته ومكاتبه وأبوابه ونوافذه، مؤكدة أنه "مفتعل"، فيما أخمدت فرق إطفاء الدفاع المدني الحريق وسيطرت عليه ومنعت امتداده.
وكان العشرات من طلبة المدارس الإسلامية اعتصموا أمام مدرستهم احتجاجا على تعرضها منتصف نيسان (ابريل) الماضي للاعتداء بحرق إحدى الغرف على يد مجهولين.
واستنكر مدير عام المدارس الدكتور محمد النوافلة في تصريح صحفي الاعتداء الذي وصفه بالعمل الجبان، داعيا الأجهزة الأمنية إلى القبض على المتورطين وتقديمهم للعدالة.

[email protected]

التعليق