الحكومة تلجأ إلى مجلس الأمن لعرض قضية اللاجئين السوريين

تم نشره في الاثنين 22 نيسان / أبريل 2013. 02:00 صباحاً
  • مبنى مجلس الوزراء- (ارشيفية)

محمود الطراونة

عمان - قرر مجلس الوزراء في جلسة عقدها أمس برئاسة رئيس الوزراء عبدالله النسور التوجه الى مجلس الأمن الدولي في الأمم المتحدة برسالة لشرح العبء والوضع الإنساني الصعب الذي يتحمله الأردن جراء تزايد تدفق اللاجئين السوريين وما يشكله ذلك من تهديد للأمن الوطني الأردني.
وسيقدم الرسالة مندوب الأردن الدائم لدى الأمم المتحدة سمو الأمير زيد بن رعد، والتي تعرض التداعيات الجسيمة المترتبة على استضافة الأردن للأعداد المتزايدة من اللاجئين السوريين بمعدل يصل الى 1500 الى 2000 لاجئ يوميا حتى وصل عددهم الى نحو نصف مليون لاجئ منذ بداية الأزمة السورية.
وتؤكد الرسالة أن استمرار هذه الأزمة بدون تحمل المجتمع الدولي مسؤولياته وبدون تقديم الدعم المالي الكافي للأردن لتحمل هذه الأعباء، من شأنه تهديد الأمن الوطني الأردني ويشكل في نفس الوقت تهديدا للاستقرار والسلم الدوليين.

m.tarawneh@alghad.jo

التعليق