مقتل مشجعين بالرصاص في البرازيل

تم نشره في الثلاثاء 16 نيسان / أبريل 2013. 03:00 صباحاً

لندن - ذكرت وسائل إعلام محلية ان اثنين من المشجعين قتلا بالرصاص أثناء توجههما لحضور مباراة في ملعب ارينا كاستيلاو المقرر ان يستضيف لقاءات في كأس العالم لكرة القدم 2014 في مدينة فورتاليزا الواقعة في شمال شرق البرازيل أول من أمس الأحد.
ونقل موقع شبكة غلوبو على الإنترنت عن مصادر في الشرطة قولها إن شابين من أنصار فريق سيارا الزائر تعرضا لإطلاق نار مباشر في الرأس من سيارة عابرة زعمت تقارير انها كانت تقل اثنين من مشجعي فورتاليزا.
وقالت صحيفة فولي دي ساو باولو إن مشجعي سيارا بدأوا شجارا برشق مشجعي فورتاليزا بالحجارة وهو ما أدى الى حادث إطلاق النار بعد ذلك.
وأضافت ان رجلا لم تكشف عن هويته اعتقل فيما له صلة بالحادث الذي وقع على بعد نحو خمسة كيلومترات من ملعب ارينا كاستيلاو وقامت الشرطة بعمليات تفتيش أمنية واسعة في عدة نقاط قريبة من الاستاد.
وفاز سيارا على غريمه اللدود فورتاليزا بهدف بدون رد في بطولة الولاية التي ينتميان إليها. وخضع الاستاد بالفعل لأولى التجارب تمهيدا لاستضافة مباريات في كأس القارات.
وستقام كأس القارات التي تنافس فيها ثمانية منتخبات خلال الفترة بين 15 و30 حزيران(يونيو) في تجربة مهمة قبل استضافة البرازيل لكأس العالم في العام التالي.
ونقلت صحيفة فولي عن تياغو بايس المسؤول في اللجنة المحلية المنظمة لكأس العالم قوله إن الحادث لم تكن له علاقة مباشرة بمباراة الأحد التي مضت على ما يرام وحضرها نحو 15 ألف متفرج. وأضاف بايس “تجري الشرطة العسكرية والشرطة المدنية وحتى الجيش الكثير من التدريبات ولا توجد لدينا مخاوف فيما يتعلق بكأس القارات”.-(رويترز)

التعليق