"أبوظبي السينمائي" يمدد مهلة الاستفادة من "سَنّد"

تم نشره في الاثنين 15 نيسان / أبريل 2013. 03:00 صباحاً

عمان- الغد - أعلن مهرجان أبوظبي السينمائي عن تمديد مهلة تقديم الطلبات للاستفادة من صندوق "سَنّد"، الذي يهدف إلى دعم صنّاع الأفلام الناشئين في العالم العربي. ليصبح موعد تلقي الطلبات النهائي العشرين من الشهر المقبل، مع إعلان المهرجان عن فرصة التقديم للحصول على التمويل خلال المرحلة الثانية التي حدد الموعد النهائي لتقديم طلباتها في الأول من تموز (يوليو) المقبل.
يموّل صندوق "سَنّد" المشاريع السينمائية في مراحل التطوير ومراحل الإنتاج النهائية للأفلام العربية الوثائقية والروائية الطويلة. ويوفر "سَنّد" سنوياً تمويلاً إجمالياً قيمته نصف مليون دولار أميركي لصانعي الأفلام العرب ضمن فئتين؛ الأولى للمشاريع في مراحل التطوير وتصل قيمة المنحة إلى 20 ألف دولار، بينما تبلغ قيمة الحد الأقصى للفئة الثانية 60 ألف دولار للأعمال في مراحل ما بعد الإنتاج.
وتمكن "سَنّد" أحد العناصر المهمة في مهرجان أبوظبي السينمائي، الذي تقدمه هيئة المنطقة الإعلامية في أبوظبي، من دعم 60 عملاً سينمائياً، اختيرت من بين المشاريع الـ450 التي تقدمت بطلبات الحصول على منح الصندوق منذ انطلاقته في العام 2010.
ويسهم المهرجان في تعزيز موقع إمارة أبوظبي كمركز إقليمي للإبداع من خلال تركيزه على الأعمال السينمائية العربية العالية الجودة.
وأبرزت الرئيس التنفيذي لهيئة المنطقة الإعلامية، نورة الكعبي، الاهتمام المتزايد بدعم صانعي الأفلام الموهوبين بقولها "يوفر صندوق سَنّد فرصة رائعة لصنّاع الأفلام الناشئين من أجل إنتاج أعمالهم ومساعدتهم على عرضها أمام الجمهور العالمي".
وأضافت "يعزز "سَنّد" من جهود مهرجان أبوظبي السينمائي الهادفة لإنشاء صناعة أفلام مستدامة بالمنطقة عن طريق توفيره الدعم لصنّاع الأفلام العرب الشباب والمبدعين وتطوير أفكارهم ورؤاهم وقصصهم".
وقال مدير مهرجان أبوظبي السينمائي علي الجابري "نشجع صنّاع الأفلام الجدد والمتمرسين على حد سواء لتقديم مشاريع أفلامهم الجريئة والمميزة من أجل الحصول على تمويل من سَنّد لإبراز النوعية الممتازة للأفلام العربية، مبينا أن "سَنّد" استقبل أكثر من 450 مشروعاً منذ انطلاقته قبل ثلاث سنوات، ودعم منها عشرات الأفلام الناجحة والحائزة على عدة جوائز من أبرز المهرجانات العالمية".
وشاركت الأفلام المدعومة من "سَنّد" في عدد من أبرز المهرجانات السينمائية العالمية؛ كمهرجان "كان"، "والبندقية"، "وتورنتو" وغيرها، الأمر الذي يؤكد أهمية فكرة الصندوق وصحة معايير عمله. وتكلل هذا النجاح باقتصار اختيارات مهرجان برلين الأخير (البرلينالة) للأفلام العربية الطويلة في دورته الـ63 على الأفلام المدعومة من صندوق "سَنّد"، وهي؛ "عالم ليس لنا" و"الخروج للنهار" و"لما شفتك". وقد سبق لهذه لأفلام الحصول على جوائز مهمة في مهرجان أبوظبي السينمائي 2012.
وتقدم منح "سَنّد" للمخرجين والمنتجين شريطة أن يكونوا من مواطني إحدى الدول التالية؛ الجزائر، والبحرين، وجزر القمر، وجيبوتي، ومصر، والعراق، والأردن، والكويت، ولبنان، وليبيا، وموريتانيا، والمغرب، وعُمان، وفلسطين، وقطر، والسعودية، والصومال، والسودان، وسورية، وتونس، والإمارات العربية المتحدة، واليمن. كما يجب أن يكون المشروع المستفيد من المنحة مرتبطاً بشركة إنتاج تعمل في واحدة على الأقل في هذه الدول.

التعليق