الشونة الجنوبية: مواطنون يشكون رداءة شوارع مناطق اللواء

تم نشره في الاثنين 8 نيسان / أبريل 2013. 02:00 صباحاً

حابس العدوان

الشونة الجنوبية -  يشتكي عدد من مواطني مناطق لواء الشونة الجنوبية من سوء الأوضاع التي آلت إليها شوارعهم مع غياب اعمال الصيانة لمدة تزيد على السنتين، ما يعرض سلامتهم ومركباتهم لخطر الحوادث.
ويقول أحمد العلي إن حالة الدمار التي خلفها الاهمال شوارع منطقة الجوفة لسنوات، لا يمكن تصورها بحيث لا يجد المواطن شارعا واحدا دون حفر او مطبات، مشيرا الى ان هذه الحفر والمطبات الكثيرة تسببت في حوادث عدة، عدا عن الاضرار الكبيرة التي لحقت بمركباتهم.
ويوضح ابو احمد ان اعمال الخلطة الساخنة التي اجريت لشوارع منطقة الروضة كانت غير مطابقة للاسس الفنية والانشائية لان هذه الخلطة لم تصمد سوى عام واحد، لافتا ان كثرة الحفر والتشققات المنتشرة على مختلف طرق البلدة ادت الى انعدام متطلبات السلامة المرورية على الشارع. واكد مواطنون ان مخاطباتهم المتكررة للجهات المختصة في اللواء لم تخرج نتائجها عن دائرة الوعود بالمتابعة والتلبية ضمن الخطط المستقبلية لتلك المؤسسات دون جدوى.
من جانبه، اكد رئيس لجنة بلدية الشونة الوسطى المهندس خالد الزعبي أنه جرى إحالة عطاءين لتعبيد وصيانة شوارع  البلدية المتآكلة والمهترئة  بقيمة (330 ) ألف دينار، مبينا أنه تم رصد  (400) ألف دينار لغاية فتح وتعبيد عدد من شوارع مناطق البلدية الحيوية والمهمة ضمن موازنة هذا العام 2013.
واوضح الزعبي ان سبب دمار وتآكل الكثير من الشوارع  يعود للاعمال التي تقوم بها سلطة المياه والمواطنين الذين يقومون بحفر الشوارع لتمرير انابيب مياه الري دون التنسيق مع البلدية، مضيفا ان الأمطار الغزيرة التي هطلت خلال الموسم الحالي والماضي تسببت في انجراف بعض الشوارع لعدم استيعاب العبارات لمياه الأمطار.

التعليق