عبيدات: العلاوة الفنية لمهندسي القطاع العام مقبولة في ظل الأوضاع الاقتصادية

تم نشره في الخميس 28 آذار / مارس 2013. 02:00 صباحاً

أحمد التميمي

اربد - أكد نقيب المهندسين عبدالله عبيدات دعم النقابة لمطالب المهندسين العاملين في القطاع العام، موضحا أن النقابة قبلت بالزيادة التي طرأت على العلاوة الفنية بقيمة 10 % مبدئيا، نظرا للوضع الاقتصادي العام للمملكة.
وأوضح عبيدات خلال لقائه أمس في مجمع النقابات في إربد بأعضاء الهيئة العامة لفرع النقابة في اربد، ضمن الخطة التي وضعها مجلس النقابة للاجتماع بالهيئات العامة في المحافظات على ضرورة أن يتقاضى المهندسون في البلديات هذه الزيادة.
وتطرق النقيب إلى إنجازات مجلس النقابة الحالي في جميع المحاور الخدمية والاستثمارية والمهنية، والجهود التي يقوم بها المجلس لتوفير فرص تدريب وتشغيل للمهندسين.
وأشار إلى أن النقابة تسعى إلى تشجيع المهندسين الشباب على الانخراط في مشاريع خاصة صغيرة من خلال تقديم الدعم لتلك المشاريع عبر برنامج (شباب أعمال مهندسين)، وأن النقابة تسعى لزيادة عدد المهندسين والمهندسات المستفيدين من برامج التدريب والتشغيل التي تنفذه النقابة، أو من خلال صندوق التدريب والتشغيل الوطني وتمكين المهندسين والمهندسات في المحافظات من الاستفادة من فرص التدريب والتشغيل.
وقال إن النقابة ستسير بإجراءات إقرار ثلاثة مشاريع أنظمة معدلة أقرتها من قبل الهيئة العامة وهي (نظام المكاتب والشركات الهندسية، والنظام الداخلي للنقابة، ونظام التامين الاجتماعي).
ودار خلال اللقاء الذي شارك به رئيس مجلس فرع نقابة المهندسين في محافظة اربد المهندس عمر مناصرة وأعضاء مجلس الفرع نقاش بين النقيب وأعضاء الهيئة العامة قدموا خلاله مقترحاتهم وملاحظاتهم التي تهدف إلى الارتقاء بالعمل النقابي.
كما التقى نقيب المهندسين وأعضاء مجلس النقابة على هامش الزيارة رئيس وأعضاء مجلس فرع اربد ورؤساء وأعضاء لجان الفرع في لواء بني كنانه والرمثا والكورة.
وتم خلال اللقاء الحديث عن تطوير العمل النقابة والتحديات التي تواجهها الفروع وسبل تطبيق اللامركزية من أجل تسهيل الإجراءات التي تقدم للزملاء المهندسين في المحافظات وتطوير أداء الفروع.
كما رعى نقيب المهندسين حفل أداء القسم القانوني للمهندسين الجدد الذي أقامه فرع اربد لنحو 250 مهندسا ومهندسة مستجدا.

[email protected]

التعليق