نقابة الأطباء: الحكومة ترفض إقامة مستشفى في "الزعتري"

تم نشره في الثلاثاء 5 آذار / مارس 2013. 03:00 صباحاً - آخر تعديل في الثلاثاء 5 آذار / مارس 2013. 12:03 مـساءً

محمد الكيالي

عمان - قال نقيب الاطباء الدكتور أحمد العرموطي إن الحكومة رفضت طلبا تقدمت به النقابة لإقامة مستشفى ميداني في مخيم الزعتري للاجئين السوريين.
وأشار العرموطي في تصريح صحفي أمس، إلى أن الحكومة بررت ردها الأخير بـ"كثرة المستشفيات داخل المخيم وعدم الحاجة لمستشفى جديد".
وبين أنه تسلم كتابا من رئيس الوزراء عبدالله النسور، يشير إلى أن "الزعتري" مخدوم بعدد من المستشفيات الميدانية التابعة للدول المانحة والمنظمات الدولية، إضافة الى مركز صحي تابع لوزارة الصحة.
ونوه كتاب النسور إلى إمكانية الاستفادة من خدمات النقابة في مخيمات منوي إقامتها قريبا، حيث أكد العرموطي أن النقابة استكملت الاستعدادات لإقامة المستشفى، كما اتفقت مع النقابات المعنية لتزويده بالأجهزة الطبية والأدوية.
وأضاف العرموطي إن النقابة استكملت جميع الإجراءات، وهي مستعدة لتقديم العناية الطبية من خلال المستشفى خلال أسبوع، مبينا أن أهمية المستشفى تكمن في تقديم الرعاية الصحية للاجئين السوريين، بوصفه واجبا قوميا.

mohammad.kayyali@alghad.jo

التعليق