إربد: محتجون يغلقون شارعا احتجاجا على إطلاق سراح شاب اعتدى على ابنهم

تم نشره في الأحد 24 شباط / فبراير 2013. 02:00 صباحاً

احمد التميمي

إربد - أغلق محتجون ليلة أول من أمس  الشارع الرئيس أمام مبنى محافظة إربد، بالاطارات المشتعلة والحجارة،احتجاجا على قيام الاجهزة المعنية باطلاق سراح احد الاشخاص بكفالة يشتبه باعتدائه على شخص آخر، وفق مصدر أمني.
واحتشد المئات من أبناء عشيرة المعتدى عليه أمام مبنى المحافظة، للمطالبة باعادته الى السجن واتخاذ الاجراءات القانونية بحقة، فيما تدخلت قوات الأمن وقامت بفض الاحتجاج بعد وعود لذوي المعتدى عليه بتحويله مرة أخرى الى القضاء.
ووفق مصدر أمني فان الامور عادت الى طبيعتها وتم فتح حركة السير أمام المركبات، مؤكدا ان التحقيق ما يزال جاريا في هذه القضية وان منح الكفالة لا يعني انتهاء القضية.

التعليق