"حرس الحدود" تستقبل 4288 لاجئا سوريا خلال 24 ساعة

تم نشره في الخميس 21 شباط / فبراير 2013. 03:00 صباحاً
  • لاجئون سوريون يعبرون الحدود الأردنية - (تصوير:محمد أبو غوش)

حسين الزيود

المفرق - استقبلت قوات حرس الحدود خلال الساعات الأربع والعشرين الماضية 4288 لاجئا سوريا دخلوا من عدة نقاط حدودية على طول الحدود الاردنية السورية، وفق مصدر مسؤول في القيادة العامة للقوات المسلحة.
وذكر المصدر أن اللاجئين يمثلون مختلف الفئات العمرية من الأطفال والنساء والشيوخ، وبينهم العديد من المرضى والمصابين، وتم تقديم الإسعافات الأولية للحالات الطارئة منهم من خلال الكوادر الطبية المتواجدة في المناطق الأمامية التي أعدت لإيواء اللاجئين، ونقل باقي الحالات المرضية إلى المستشفيات العسكرية والمدنية، وتم تأمين باقي اللاجئين بوسائط النقل إلى مخيم الزعتري.
إلى ذلك قال الناطق الإعلامي لشؤون اللاجئين السوريين أنمار الحمود إن جميع اللاجئين السوريين الذين دخلوا المملكة تم نقلهم إلى مخيم الزعتري بالمفرق، حيث وصل عدد اللاجئين في المخيم إلى 91 ألف لاجئ.
وبين أن السلطات المختصة في مخيم الزعتري منحت  715 لاجئا سوريا كفالات وفقا للشروط التي تنطبق على الحالات الإنسانية، موضحا أن هنالك 120 لاجئا سوريا طلبوا العودة إلى سورية بعد أن قاموا بتعبئة نموذج العودة إلى الوطن. 
 وأشار إلى أن العدد الكلي للاجئين السوريين في المملكة بلغ 392 ألفا و121 لاجئا، موضحا أنه ومنذ بداية هذا العام دخل إلى أراضي المملكة ما يزيد على 65 ألف لاجئ.
وقال الحمود إنه تمت عمليات استطلاع لعدة قطع من الأراضي لإقامة مخيم جديد للاجئين السوريين، مبينا أنه تم استطلاع قطعة أرض في منطقة مخيزن الغربية على بعد 55 كيلومترا من مدينة الزرقاء بهدف بناء المخيم.
وأشار إلى أنه تم إعداد التقرير اللازم بمنطقة مخيزن الغربية ورفعه إلى الحكومة لأخذ رأيها وموافقتها على الموقع الذي تم استطلاعه لإقامة المخيم الجديد للاجئين السوريين.
وأوضح الحمود أن الحكومة ودولة الإمارات العربية ستعملان على توسعة مخيم مريجب الفهود ليتسع لـ30 ألف لاجئ، مبينا أن عمليات التوسعة تشمل توسعة محطة التنقية وبناء المطابخ الجماعية والمرافق العامة ودورات  المياه وفرش المناطق المراد التوسعة باتجاهها بمادة البي كورس.
وبين أنه وبعد تنفيذ كل هذه الأعمال التي من شأنها العمل على استقبال أكبر عدد من اللاجئين سيتم العمل على افتتاحه واستقبال اللاجئين فيه، لافتا إلى أن هذه المنظومة من أعمال التوسعة تمكن الهيئات القائمة على إدارته من بناء 800 خيمة في اليوم الواحد.
وقال إن عملية تزويد مخيم مريجب الفهود بالمياه ستتم من خلال بئر خاصة بالقوات المسلحة الأردنية مؤقتا، لحين حفر بئرين أو أكثر من قبل دولة الإمارات العربية المتحدة في منطقة المخيم. - (بترا)

التعليق