معان: طلبة "توجيهي" يعتصمون للمطالبة بإعادة تصحيح أوراق الامتحان

تم نشره في الأربعاء 20 شباط / فبراير 2013. 02:00 صباحاً

حسين كريشان

معان – أغلق عشرات الطلبة من مختلف مدارس مدينة معان أحد الشوارع الرئيسية في وسط المدينة بالحجارة لفترة من الوقت احتجاجا على نتائجهم في الثانوية العامة، وفق شهود عيان.
وبحسب ذات الشهود، إن طلبة ثانوية عامة، ممن لم يحالفهم الحظ في النجاح، تجمهروا أمام مبنى مديرية تربية معان، للاحتجاج على النتائج، حيث قاموا بإغلاق الطريق لفترة من الوقت وأحضروا إطارات مطاطية بهدف إشعالها لتعطيل حركة السير.
وتدخل أحد وجهاء المدينة حسن البزايعة، وفق شهود عيان، الذي أقنع الطلبة بإنهاء التجمهر وإزالة كافة المظاهر والعوائق الاحتجاجية من وسط الطريق وحال دون تمكنهم من إضرام النار بالإطارات المطاطية وسط الطريق وإعادة فتح الطريق أمام حركة المرور.
وطلب البزايعة من المحتجين تشكيل لجنة لمقابلة المسؤولين ومحافظ معان للاحتجاج لديهم بالطرق القانونية السلمية دون تعطيل مصالح الآخرين أو الإضرار بالممتلكات العامة.
وأكد الطلبة رفضهم للنتائج "وان النتائج غير صحيحة، زاعمين ان الوزارة ظلمتهم في عملية تصحيح أوراق الامتحان والتي لم تكن بطريقة سليمة، وأن عدداً كبيراً من الطلبة وقع عليهم ظلم جراء ذلك"، وفق قولهم.
وبينوا أنهم مستمرون بالاعتصام لحين استجابة الجهات الرسمية في وزارة التربية والتعليم لمطالبهم بالعمل على إعادة التدقيق في أوراق الامتحانات للتوجيهي.
وأشار أحد طلبة الثانوية العامة، طلب عدم نشر اسمه، إلى أن عملية تصحيح الأوراق غير صحيحة وأن على الوزارة إعادة تدقيق النتائج وانصافهم اسوة بزملائهم الذين تفوقوا عليهم نتيجة وهم في نفس المستوى الدراسي.
وأكدت مصادر رسمية في تربية معان أن العشرات من الطلبة من مختلف مدارس المدينة اعتصموا احتجاجا على نتائج الثانوية العامة ، مبينة أن المديرية طلبت منهم كتابة استدعاء بمطالبهم لمخاطبة الجهات المختصة في وزارة التربية بمطالب الطلبة .
وأشارت المصادر ذاتها إلى أنه جرت محاولات للاجتماع مع الطلاب والاستماع إلى مطالبهم والتي تركزت على إعادة تصحيح أوراقهم كون نتائجهم كانت مجحفة بحقهم وبعيدة تماما عن توقعاتهم.

التعليق