راكب على باخرة آيلة يخلع ثيابه أمام الركاب ويلقي بنفسه في البحر

تم نشره في الأربعاء 30 كانون الثاني / يناير 2013. 03:00 صباحاً

أحمد الرواشدة

العقبة - فاجأ أحد ركاب الباخرة آيلة المتجهة من ميناء العقبة الى ميناء نويبع المصري أمس الركاب بخلع ملابسه أمامهم والقفز في البحر لدى وصول الباخرة إلى المياه الإقليمية المصرية.
وبحسب مدير عام السلطة البحرية المهندس معتصم الساكت فإن الراكب الذي لم يتم العثور عليه مصري الجنسية ويبلغ من العمر 26 عاما.
وأضاف الساكت أن شركة الجسر العربي المالك الحصري لنقل الركاب من ميناء العقبة الى نويبع المصري وبالعكس أخبرت السلطة البحرية بالحادثة فور حدوثها في الساعة الخامسة صباحا، وأن كوادر السلطة البحرية قامت بالتعميم على كافة البواخر حال مرورهم بالمنطقة والمياه الإقليمية للقيام بالمراقبة والبحث عن الشخص.
وبين الساكت أن السلطة البحرية ستقوم حال عودة الباخرة آيلة بالتحقيق مع ربان وطاقم السفينة لمعرفة دوافع الحادثة وتفاصيلها.
الى ذلك، توقع نائب مدير عام شركة الجسر العربي للملاحة القبطان نبيل لطفي أن يكون الراكب "مختلا عقلياً"، مبيناً أن قبطان السفينة أبلغ الجهات في الجانبين الأردني والمصري بفقدان شخص.
وأكد لطفي أن عملية البحث والمراقبة متواصلة لحين إيجاده.

التعليق