دعوة "البلديات" للتأهب لمواجهة الظروف الجوية السائدة

تم نشره في الاثنين 7 كانون الثاني / يناير 2013. 02:00 صباحاً

فرح عطيات

عمان - عمّمت وزارة الشؤون البلدية على رؤساء لجان البلديات والمجالس المشتركة في مختلف المناطق والمحافظات، باتخاذ جميع الاحتياطات اللازمة لمواجهة الظروف الجوية السائدة، داعية إياها، للبقاء في جاهزية تامة بآلياتها ومعداتها وكوادرها لهذا الغرض.
وطلب الوزير ماهر أبو السمن أمس من رؤساء اللجان، التنسيق الكامل مع الحكام الإداريين في مناطقهم ومديريات الدفاع المدني والأشغال العامة ومديريات الهندسة، ومجالس الخدمات المشتركة، لوضع آلية مشتركة لمواجهة الظروف الجوية الحالية.
وأوعز أبو السمن في تعميم أمس "بتشكيل فريق معني باتخاذ القرار اللازم بالسرعة الممكنة، لمعالجة أي اختلالات أو معيقات قد تطرأ"، مع الأخذ بعين الاعتبار توفير اللافتات التحذيرية اللازمة في المناطق الخطرة، وحول الحفريات، وإلزام المقاولين بتسييج مناطق عملهم.
وطلب من المعنيين التأكد من صلاحيات الآليات الموجودة لديهم، وتنظيم كشوفات تتضمن جميع أنواع السيارات والقدرة الفنية لها، واسم سائقها وعنوانه، مشددا على ضرورة توفير ماتورات لشفط المياه، وجنازير وإطارات مناسبة لتمكين الآليات من الحركة في الثلوج وحالات الانجماد، مع توفير احتياطي كاف من المحروقات لجميع الآليات، وتسليك مجاري الأودية والعبارات وتصريف مياه الأمطار. ودعا إلى أن يكون دوام أعضاء لجان الطوارئ على مدار الساعة، لمعالجة الأوضاع الطارئة، واتخاذ الإجراءات المُناسبة في المواقع المحتمل أن تكون عرضة للانهيارات والإغلاق بسبب الثلوج والانجماد والفيضانات.
كما طالب أبو السمن بتجهيز غرفة عمليات في مديريات الشؤون البلدية، ومكاتب البلديات في مراكز المحافظات والألوية، والتنسيق مع غرفة العمليات المجهزة حاليا في الوزارة وتزويدها بالمعلومات اللازمة.
وأكد على الجهات المعنية في البلديات بالبدء بإجراء حملات توعوية للمواطنين المقيمين قرب الأودية ومجاري السيول لأخذ الحيطة والحذر، واتخاذ الإجراءات اللازمة لمواجهة أي طارئ.

[email protected]

التعليق