مجلس الأمناء ينسب لمجلس التعليم العالي بتعيين رئيس للجامعة ويناقش نظام صندوق الابتعاث

السعدون: النهوض بالجامعة الملكية الطبية يحتاج إلى جهود جميع الأطراف

تم نشره في الثلاثاء 1 كانون الثاني / يناير 2013. 02:00 صباحاً

عمان - قال رئيس مجلس أمناء الجامعة الملكية للعلوم الطبية الدكتور عبدالمجيد السعدون ان النهوض بالجامعة يحتاج الى تكاتف الجهود من جميع الأطراف.
وأثنى الدكتور السعدون خلال ترؤسه اجتماع عقد لمجلس امناء الجامعة في مديرية الخدمات الطبية الملكية لمناقشة عدد من الأمور التي تخص الجامعة، على دور الخدمات الطبية الملكية في تسهيل الأمور كافة.
ونسب مجلس الأمناء خلال الاجتماع، لمجلس التعليم العالي بتعيين رئيس للجامعة، وناقش نظام صندوق الابتعاث ومدى التقدم في إنشاء مباني الجامعة.
وقال السعدون "اننا نسابق الزمن للانتهاء من المرحلة الأولى من الابنية حيث تم إحالة المشروع على أكثر من مقاول لانجاز العمل بالوقت المحدد، مبينا بأنه سيتم مبدئيا إنشاء 25 ألف متر مربع من مساحة الجامعة الاجمالية كمرحلة أولى لاستيعاب 4 آلاف طالب لجميع السنوات حيث سيتم بناء مدرج في كل كلية يستوعب 350 طالبا، إضافة الى انشاء مكتبة ومركز للحاسب الإلكتروني يتسع لـ 500 طالب لأغراض العملية التدريسية.
وبين "انه رغم قصر المدة الماضية الا اننا قطعنا شوطا كبيرا في الجانب الانشائي مبديا ارتياحه لتسارع وتيرة العمل في مباني الجامعة".
وقال السعدون "إننا سنقوم في الجامعة الملكية للعلوم الطبية بتقديم مناهج حديثة في التدريس من خلال تشكيل لجان لاختيار هيئة تدريسية ذات كفاءة عالية"، مشيرا في هذا الجانب الى دور الجامعات الأردنية كرافد أساسي في هذا المجال.
يشار الى ان الجامعة جاءت بمبادرة ملكية سامية وتقع على مساحة 120 دونما في منطقة القسطل على طريق المطار، وستضم كليات الطب البشري، وطب الاسنان والصيدلة، والتمريض والمهن الطبية المساندة والدراسات العليا، بهدف رفد القطاعات الصحية في المملكة بكوادر بشرية مؤهلة ومدربة وبأعلى المستويات، إضافة الى المساهمة في تخفيف مشكلة البطالة من خلال توفير ما يقارب 800 فرصة عمل لأبناء الوطن. -  (بترا)

التعليق