الطعن بقرار رفض تسمية قائمة باسم صدام حسين

تم نشره في الاثنين 31 كانون الأول / ديسمبر 2012. 02:00 صباحاً

زايد الدخيل
عمان - طعن مفوض قائمة صدام حسين الانتخابية المحامي فايز زيادنة أمام محكمة استئناف عمان أمس، بقرار مجلس مفوضي الهيئة المستقلة للانتخاب برفض تسمية القائمة، باسم الرئيس العراقي الراحل صدام حسين.
ومن المقرر ان تصدر المحكمة قرارها خلال 3 أيام من موعد الطعن.
وقال زيادنة إن قرار الهيئة "إداري لا يستند إلى أي أساس قانوني، انطلاقا من قانون الانتخاب النافذ والتعليمات التنفيذية رقم 9 الخاصة بالقوائم الوطنية.
واضاف إن القائمة تضم 9 مرشحين وحملت اسم الراحل صدام حسين تخليدا لذكرى وفاته، مشيرا الى ان احد المرشحين في القائمة بالأساس يحمل اسم (صدام حسين وارد الحوامدة).
وتتلخص أسباب الطعن، وفق زيادنة، بمخالفة احكام قانون الانتخاب رقم 25 لعام 2012، والذي خلا من أي نص قانون يحدد طبيعة اسم القائمة الانتخابية، واقتصر النص القانوني على قبول أو رفض اسم او اكثر من المرشحين، على ان الرفض يقع على اسم او اكثر من أسماء المرشحين في القائمة، ولم تتطرق نهائيا لموضوع اسم القائمة.
كما جاء القرار مخالفا لأحكام التعليمات التنفيذية الخاصة بقوائم الدائرة الانتخابية العامة رقم 9 لسنة 2012، حيث حددت المادة 10 رفض طلب ترشح اي قائمة انتخابية أو أي من الأشخاص الواردة أسماؤهم فيها، ولم تذكر او تتطرق الى اسم القائمة.
وكان مجلس مفوضي الهيئة قرر قبول جميع القوائم الـ61 التي قدمت طلبات ترشح، ولكنه رفض قبول اسم القائمة الوطنية التي حملت اسم صدام حسين، علما بأن "الهيئة" قبلت طلبات مرشحيها شريطة تغيير اسم القائمة. وبدأت أمس محاكم الاستئناف في عمان والمحافظات، باستقبال الطعون من قبل الناخبين والمرشحين في قرارات مجلس مفوضي الهيئة، الخاصة بقبول أو رفض طلبات الترشح للدوائر المحلية والدائرة العامة.

[email protected]

التعليق