نجوم تحت المجهر

دروغبا يفوز بجائزة الأسد الذهبي وفالكاو يعترف بجهود أتلتيكو للإبقاء عليه

تم نشره في الجمعة 28 كانون الأول / ديسمبر 2012. 02:00 صباحاً

الرباط - نال مهاجم شنغهاي شينخوا الصيني ومنتخب ساحل العاج لكرة القدم ديدييه دروغبا جائزة “الأسد الذهبي 2012” التي تمنحها صحيفة “المنتخب” الرياضية المغربية سنويا لأفضل لاعب في القارة السمراء.
وهي المرة الرابعة التي ينال فيها دروغبا الجائزة بعد أعوام 2005 و2006 و2007، وبات يتفوق في السجل الذهبي على الكاميروني صامويل إيتو صاحب الجائزة 3 مرات أعوام 2004 و2009 و2010.
ونال الجائزة لاعب عربي واحد هو الدولي المصري محمد أبوتريكة العام 2008، وكان المالي سيدو كيتا صاحبها العام الماضي.
وحصل دروغبا على النسخة التاسعة من الجائزة بعد استفتاء شارك فيه 36 جهازا إعلاميا أفريقيا ودوليا من المهتمين بكرة القدم الأفريقية إضافة إلى 37.846 من زوار الموقع الإلكتروني لصحيفة المنتخب.
وحصل دروغبا على 181 نقطة وذلك لمساهمته في تتويج فريقه السابق تشلسي الإنجليزي بلقب مسابقة دوري أبطال أوروبا الموسم الماضي للمرة الأولى في تاريخه.
وتفوق دروغبا على مواطنه لاعب وسط مانشستر سيتي بطل الدوري الإنجليزي وصاحب الكرة الذهبية لأفضل لاعب في القارة التي يمنحها الاتحاد الأفريقي يحيى توريه بجمعه 156 نقطة، فيما كان المركز الثالث من نصيب لاعب وسط مونبلييه بطل الدوري الفرنسي الدولي المغربي يونس بلهندة برصيد 86 نقطة.
وعاد المركز الرابع للزامبي كريستوفر كاتونغو (52 نقطة)، والخامس لجناح فالنسيا الإسباني الدولي الجزائري سفيان فغولي (33 نقطة)، والسادس لنجم الترجي التونسي يوسف المساكني (30 نقطة) والسابع لمهاجم الأهلي المصري الدولي محمد ناجي جدو (17 نقطة).
وجاء مهاجم مرسيليا الفرنسي الدولي الغاني أندريه أيوو ثامنا (15 نقطة)، ومهاجم نيوكاسل الإنجليزي الدولي السنغالي ديمبا با تاسعا (14 نقطة) ولاعب وسط تشلسي الإنجليزي الدولي النيجيري جون أوبي ميكيل عاشرا وأخيرا (7 نقاط).
فالكاو يعترف بجهد أتلتيكو الجبار للإبقاء عليه
اعترف المهاجم الكولومبي راداميل فالكاو أمس بالجهد الذي قام به أتلتيكو مدريد الإسباني للإبقاء عليه في النادي.
وكان المدير الرياضي للفريق الإسباني خوسيه لويس كامينيرو قد وصف الجهد الذي بذله النادي للإبقاء على فالكاو بـ”الجبار”.
وقال فالكاو للصحفيين في العاصمة الكولومبية بوجوتا “أعترف بالجهد الكبير الذي بذله إنريكي سيريزو (رئيس النادي) لاستمراري في النادي وبفضل الرب النتائج الرياضية كانت جيدة وإيجابية، ننتظر استمرار الأمر حتى نهاية الموسم”.
وجاءت تصريحات النمر فالكاو عقب تسلمه ميدالية المواطن الفخرية في كولومبيا لتعاونه في تطوير البلاد عن طريق حملاته الإعلانية، حيث سلمه الجائزة رئيس الشرطة الكولومبية خوسيه روبرت ليون ريانيو.
يشار إلى أن فالكاو يعد ثاني هدافي الدوري الإسباني في الليغا خلال العام الحالي بـ17 هدفا خلف الأرجنتيني ليونيل ميسي بـ26 هدفا.
الإصابة تحرم روني من اللعب من 2 إلى 3 أسابيع
تأكد غياب المهاجم الإنجليزي الدولي واين روني هداف فريق مانشستر يونايتد عن الملاعب لفترة تتراوح بين أسبوعين وثلاثة أسابيع بعد تعرضه لإصابة بالركبة اليمنى.
وبرر السير أليكس فيرغسون مدرب الفريق غياب روني عن مباراة نيوكاسل في الدوري المحلي، والتي فاز بها المانيو بشق الأنفس 4-3 ، بالإصابة في أوتار الركبة، التي حاول التحامل عليها في التدريبات قبل اللقاء بدون جدوى.
ومنح فيرغسون الفرصة للمهاجم المكسيكي خافيير هرنانديز “تشيتشاريتو” لخلافة روني في التشكيل الأساسي، وقد كان عند حسن الظن بتسجيل هدف الفوز في الوقت القاتل.
وسبق لروني أن ابتعد عن اللعب هذا الموسم لمدة شهر بسبب إصابة في المكان نفسه، ومن المنتظر أن يغيب عن مواجهات وست بروميتش وويجان وليفربول في البريمير ليغ، ووست هام في الكأس.
تشابي ألونسو يوافق على عرض تجديد عقده مع الريال
وافق نجم وسط ريال مدريد، الإسباني الدولي تشابي ألونسو، على تجديد عقده مع ناديه الملكي، لكنه اشترط أن يكون لموسم واحد وليس لاثنين كما تضمن العرض المقدم من بطل الليغا. وكشفت صحيفة (ماركا) الرياضية الخميس أن تشابي، الذي يمتد عقده الحالي مع ريال مدريد حتى 2014-2015، وافق على عرض الفريق بتجديده لكنه اشترط أن يكون لموسم واحد، حيث سيتجنب الاستمرار إذا ما انخفض مستواه.
ورفض اللاعب (31 عاما) زيادة راتبه في العقد الجديد، بعدما أكد أن ناديه رفع راتبه من دون طلب منه العام الماضي.
وامتدحت الصحيفة أخلاق اللاعب، ووصفته بـ”اللاعب المثالي”.
كانت تقارير قد ذكرت رغبة ألونسو في الرحيل عن صفوف الكتيبة البيضاء بنهاية عقده والعودة لناديه السابق ليفربول الإنجليزي، الذي قضى بين صفوفه خمسة مواسم خاض فيها 121 مباراة، بينها نهائي دوري أبطال أوروبا أمام ميلان الإيطالي في 2005 باسطنبول والتي توج فيها “الريدز” باللقب.
ميسي أفضل هداف ضمن  أبرز 60 دوري في العالم
كشف الاتحاد الدولي لتاريخ وإحصاء كرة القدم أن المهاجم الأرجنتيني لفريق برشلونة، ليونيل ميسي، يعد أفضل هداف ضمن أبرز 60 دوري كرة قدم في العالم خلال 2012، بتسجيله 50 هدفا في 37 مباراة. كما أبرز اتحاد (IHHFS) أن ميسي يعد اللاعب الأكثر تهديفا في المباراة الواحدة، بنسبة 1.35 هدف في اللقاء الواحد.
وحل البرتغالي كريستيانو رونالدو مهاجم ريال مدريد ثانيا، بتسجيله 46 هدفا في 38 مباراة، بواقع 1.21 هدف في المباراة الواحدة.
وبلغ عدد اللاعبين الذين سجلوا 20 هدفا أو أكثر في مسابقاتهم بأبرز 60 بطولة دوري في العالم، 83 لاعبا، مقارنة بـ64 لاعبا العام الماضي و60 فقط في 2010. ويحل في المركز الثالث خلف ميسي وكريستيانو، اللاعب الليتواني ارتوراس ريمكيفشيوس، المحترف بفريق سياولاي المحلي، بتسجيله 35 هدفا في 21 مباراة بمتوسط 1.21 هدف في اللقاء الواحد.
ويبرز من بين هؤلاء النجوم الـ83: تسعة من البرازيل وستة من الأرجنتين وأربعة من هولندا وفرنسا وأوروغواي وبلجيكا، وثلاثة من كولومبيا.
خوانفران: لم أتخيل الفوز بأمم أوروبا
أكد لاعب فريق أتلتيكو مدريد، خوانفران توريس، أنه لم يتخيل مطلقا “الانضمام لمنتخب إسبانيا والتتويج بلقب أمم أوروبا” وهو الحلم الذي حققه في العام 2012.
كما أعرب المدافع الدولي عن سعادته الشديدة أيضا للتتويج في العام نفسه بلقبي دوري أوروبا وكأس السوبر الأوروبي مبرزا “أكن للقب كأس السوبر شعورا خاصا” بعد الفوز الكاسح على تشلسي الإنجليزي 4-1.
وأعرب خوانفران عن أمله في تكرار الإنجازات نفسها خلال الأعوام المقبلة، وذلك خلال مقابلة نشرها أمس الخميس موقع ناديه الإلكتروني.
واعترف اللاعب “لقد تحققت الكثير من أحلامي خلال عام واحد، أنا فخور للانضمام لفريق مثل أتلتيكو مدريد، الذي أتمنى أن أقوده للتتويج بمزيد من الألقاب خلال 2013”.
وبخصوص نهائي كأس السوبر الأوروبي في موناكو قال “كان حدثا خاصا للغاية. فقد كنا نحن المرشحون للقب رغم قوة المنافس (تشلسي)، لقد تألقنا في اللقاء بفضل النمر (الكولومبي راداميل فالكاو)”، الذي سجل ثلاثية في هذه المباراة.
ووجه خوانفران في النهاية رسالة لجماهير فيسنتي كالديرون “أريد ان أشكركم على دعمكم المستمر لنا في 2012 واهنئكم بمناسبة أعياد الميلاد. هدفنا نحن والمدرب (الأرجنتيني دييغو سيميوني) ان نحقق على أقل تقدير إنجازات العام الماضي نفسه ونحن فخورون لكوننا جزء من هذا الفريق”.
لاعبو برشلونة وريال مدريد يستحوذون على الفريق المثالي
استحوذ لاعبو فريق برشلونة (ليونيل ميسي وأندريس إنييستا وتشافي هرنانديز وجوردي ألبا) وريال مدريد (كريستيانو رونالدو وإيكر كاسياس وسرخيو راموس وتشابي ألونسو) على الفريق المثالي للعام 2012 الخاص بصحيفة (ليكيب) الرياضية الفرنسية.
ونشرت الصحيفة الفرنسية ذائعة الصيت أمس الخميس تشكيل فريقها المثالي المكون من 11 لاعبا، والذي ضم أيضا ظهير بايرن ميونخ الألماني فيليب لام، وقلب دفاع مانشستر يونايتد البلجيكي فينسنت كومباني، ولاعب وسط تشلسي، البرازيلي راميريس.
وأكدت الصحيفة أن لاعبي برشلونة وريال مدريد يسيطران على قائمة الفريق المثالي للعام “لأن ستة منهم احتفظوا بلقب أبطال أوروبا مع منتخب إسبانيا (كاسياس وراموس وألبا وألونسو وإنييستا وتشافي)، بينما الأرجنتيني ليونيل ميسي والبرتغالي كريستيانو رونالدو هما الأفضل في العالم”.
واستعاد كاسياس “موقعه كأفضل حارس في العالم” والذي كان قد افتقده العام 2011 لصالح الألماني مانويل نوير، حارس بايرن ميونخ.
ومقارنة بقائمة العام 2011، يسقط الحارس نوير والظهيران البرازيليان ألفيش ومارسيلو، وقلب الدفاع الصربي فيديتش والاسبان بيكيه وبوسكيتس وسيلفا، بينما تكرر ظهور ميسي ورونالدو وتشافي وإنييستا. - (وكالات)

التعليق