العقبة: أول باخرة فوسفات ترسو بالميناء الجديد

تم نشره في السبت 15 كانون الأول / ديسمبر 2012. 02:00 صباحاً - آخر تعديل في السبت 15 كانون الأول / ديسمبر 2012. 12:56 مـساءً
  • بواخر سياحية وقوارب ترسو في ميناء العقبة - (أرشيفية)

أحمد الرواشدة
العقبة - رست أول باخرة فوسفات على رصيف الفوسفات الجديد، الذي يدخل مرحلة التشغيل الفعلي بعد انتهاء أعمال البناء.
 ويأتي انشاء الميناء الجديد جنوب العقبة ضمن الخطة الشمولية لمشروع منطقة العقبة الاقتصادية الخاصة، وبناء على الاتفاقية التي وقعتها شركة تطوير العقبة مع شركة مناجم الفوسفات الاردنية لتشغيل وإدارة وتطوير وبناء ميناء الفوسفات الجديد، الذي تصل كلفته الاجمالية لنحو 240 مليون دولار اميركي. ودخلت اول سفينة فوسفات تحمل اسم (يونايتيد ميلوس) صباح أمس، كتجربة اولى لدراسة طريقة ادخال بواخر وسفن الفوسفات على الرصيف الجديد لتفادي أي عوائق او مشاكل حسب الكابتن في شركة ميناء العقبة للخدمات البحرية ظافر فريحات. وقال فريحات ان قاطرات الشركة ادخلت أول سفينة بنجاح كبير بحضور طواقم السلطة البحرية ووكلاء الملاحة ومدير عام شركة ميناء العقبة للخدمات البحرية جوهن كارسي.
ويعد الميناء الجديد المتخصص من أهم المشاريع الرامية لتطوير المرافق المينائية في العقبة، التي تتحقق بالشراكة مع القطاع الخاص لتضمن تخفيف العبء عن كاهل الدولة في تمويل الانفاق الرأسمالي المطلوب، لإعادة تأهيل وتطوير وتوسعة المرافق المينائية المختلفة ويصب تجاه تحويل منطقة العقبة الى بوابة لوجستية، والنقل المتعدد الوسائط ما يسهم في رفع القدرة الاستيعابية لخدمة متطلبات الاستيراد والتصدير لمنطقة الشرق الاوسط، وخدمة الاقتصاد الوطني.
 وبموجب الاتفاقية فإن لشركة مناجم الفوسفات الحق في تطوير وتصميم وتمويل وبناء وتشغيل وإدارة ميناء الفوسفات الجديد على أساس مبدأ البناء والتشغيل والنقل (BOT) ولمدة 30 عاما، وعلى اساس الاستخدام العام, وبما يتفق مع المخطط الشامل المعتمد للموانئ في العقبة, وطبقا لأفضل الممارسات الدولية في هذا الشأن.

التعليق