العقبة: موظفو شركة "نافذ" يبدأون إضرابا مفتوحا حتى تلبية مطالبهم

تم نشره في الثلاثاء 11 كانون الأول / ديسمبر 2012. 02:00 صباحاً - آخر تعديل في الثلاثاء 11 كانون الأول / ديسمبر 2012. 10:29 صباحاً

أحمد الرواشدة

العقبة -  بدأ موظفو شركة نافذ للخدمات اللوجستية إضرابا مفتوحا عن العمل أمس، وذلك احتجاجا على عدم استجابة الشركة لمطالبهم التي تم الاتفاق لإنهاء إضرابهم السابق.
 وقال المضربون إن الشركة المعنية بتنظيم دخول وخروج الشاحنات في العقبة لم تلتزم بتلك الاتفاقية، وقامت بدلا من ذلك بملاحقة الموظفين قضائيا والتضييق عليهم ومحاربتهم في رزقهم، واتبعت طرقا من شأنها فصل الموظفين وإيقاف البعض منهم، وقامت أيضا بإصدار إنذارات مجحفة بحق أغلب موظفي الشركة.
وطالب المضربون برحيل شركة نافذ وإعادة مسؤولية تنظيم دخول وخروج الشاحنات إلى سلطة منطقة العقبة الاقتصادية الخاصة.
وتمثلت مطالب الموظفين المضربين بإرجاع الموظفين الموقوفين عن العمل وعددهم سبعة، وشطب جميع الإنذارات المجحفة ما بعد الاتفاق الجماعي، والتزام وتعهد الشركة بالاتفاقية السابقة، والعمل على تحقيق كل ما ورد فيها، وتعديل النظام الداخلي للشركة الذي يحتوي على عقوبات تحت 94 بندا.
من جهتها أكدت مديرة شركة نافذ نورا مهيار أن الشركة استجابت لكافة مطالب الموظفين، وأن الإنذارات والمخالفات هي أمور إدارية، مؤكدة في الوقت ذاته أن الشركة تفتح باب الحوار لمناقشة أي قضية أو مطلب من قبل الموظفين، وذلك من خلال ممثليهم وإدارة الشركة.
وأضافت مهيار أن شركة نافذ تسعى إلى تحقيق كل الطموحات والأفكار القابلة للتنفيذ والتي تخدم مصلحة الشركة والموظف معا.

[email protected]

التعليق